تصبغ البشرة
وصفات تجميلية

تصبغ البشرة وكيفية علاجها طبيا وبالوصفات الطبيعية

يعتبر تصبغ البشرة حالة غير مرغوب فيها يمكن أن تسبب بقعًا داكنة أو تجعل لون البشرة الطبيعي غامقا،وتصبغ الوجه هو مصطلح طبي يستخدم لوصف البقع الداكنة على الجلد.

هذه التصبغات هي التي تظهر بسبب الإنتاج غير الطبيعي للميلانين من الخلايا المنتجة للصبغة ، والتي تنتج عن ندب حب الشباب أو أضرار أشعة الشمس المباشرة ويمكن أن تكون ناجمة عن التقلبات الهرمونية.

وقد يتكون فرط التصبغ من بقع على الجلد، بحيث تكون غامقة اللون أكثر من لون الجلد الطبيعي، لنتعرف على أهم أسباب تصبغ البشرة وكيفية علاجه وماهي أسباب هذا التصبغ الجلدي؟

ما هو تصبغ البشرة؟

ينشأ تصبغ البشرة عندما يفرط الجلد في إنتاج مادة الميلانين في بعض المناطق ، حيث يكون الميلانين هو الصبغة التي تعطي البشرة اللون والدرجة ، وهذا الفائض يسبب ظهور بقع بنية داكنة.

يمكن أن ينشأ تصبغ البشرة كأحد الآثار الجانبية المرتبطة بمرض ما، أو يمكن أن ينشأ نتيجة التعرض لعوامل معينة ، مثل  التقدم في العمر والتعرض المفرط للشمس .

أسباب تصبغ البشرة

ترجع أسباب تصبغ البشرة إلى اضطراب في الخلايا الصبغية، التي تفرزها مادة الميلانين في الجلد وتعطيها لونها الطبيعي المنتظم في جميع أجزائه.

كثير من الناس خصوصا السيدات تعاني من ظهور بقع داكنة أو بنية اللون على البشرة، نتيجة هذا المشكل المزعج.

لذلك سوف نعرض في هذا المقال تفاصيل علاج تصبغ الوجه بالكريمات الطبية والطبيعية، وكذلك علاج تصبغات الوجه بالأعشاب ، وعلاج تصبغ الوجه بشكل طبيعي ،وكذلك العلاج  بالليزر.

وتوجد هناك العديد من أسباب تصبغ البشرة من بين الممارسات الهرمونية والمرضية واليومية والعوامل الخارجية ، وفيما يلي نعرض لك أبرز أسباب هذه التصبغات.

-عامل التقدم في السن يمكن أن يسبب كذلك تصبغ البشرة.

-اختلال واضطراب في هرمونات الجسم خاصة للنساء في فترة الحمل أو سن اليأس.

-الإفراط في إنتاج مادة الميلانين في بعض مناطق الجلد، مما يؤدي إلى ظهور بقع بنية فاتحة أو داكنة.

-بعض الأمراض الجلدية مثل الصدفية والأكزيما والتهاب الجلد التماسي.

-كذلك من أبرز أسباب تصبغ الوجه وجود ندب وعلامات حب الشباب.

-تناول بعض الأدوية مثل مضادات الاكتئاب.

– السبب الرئيسي كذلك لتصبغ الوجه هو التدخين بحيث يجب الامتناع عنه بشكل كلي.

-مشاكل الأيض وحرق الدهون والإصابة بأمراض المناعة الذاتية وأمراض الجهاز الهضمي.

-تلف أو إصابة الجلد الناتجة عن ممارسات معينة مثل التاتو والشمع والحرق.

-يمكن أن تظهر تصبغات على الوجه نتيجة التعرض المفرط لأشعة الشمس، دون وضع طبقة واقية من الكريمات التي تحمي طبقة البشرة.

-إتباع نظام غذائي بحيث يجب ألا يعتمد على الأطعمة الغنية بالسكريات والصوديوم والمواد الحافظة، بحيث تعمل هذه العناصر على زيادة الالتهاب في الجسم.

التطرق بشكل مفصل لأسباب تصبغ البشرة

بشكل عام من أهم أسباب ظهور تصبغ البشرة ما يلي:

*التغيرات الهرمونية

يعتبر الكلف شكل من أشكال تصبغ البشرة أو يمكن أن يظهر في أجزاء مختلفة من الجسم، عادةً يحدث هذا النوع من تصبغ الوجه بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث للمرأة، أثناء الحمل أو عند تناولها لحبوب منع الحمل.

*التعرض لأشعة الشمس فوق البنفسجية

السبب الأكثر شيوعًا لظهور تصبغات الوجه هو التعرض المباشر للأشعة فوق البنفسجية، وتحدث هذه الحالات عادةً في المناطق ذات المستويات العالية من الأشعة فوق البنفسجية، أو أشعة الشمس بشكل عام مثل أستراليا

*تصبغات الولادة

يمكن أن يظهر تصبغ البشرة عند الولادة أو ما يسمى بالوحمات، ونادرا يمكن أن يظهر في مرحلة الطفولة.

*إصابة الجلد ببعض التغيرات

يمكن أن تكون هذه التغيرات في اللون ناتجة عن أضرار جسدية لجلد الوجه ، أو التعرض للمواد الكيميائية أو السوائل ، أو الخضوع للعلاج بالليزر ، أو يمكن أن تكون ناجمة عن ندب حب الشباب،وهذا ما يعرف بفرط التصبغ الالتهابي.

من هم المرشحون لعلاج التصبغات في الوجه؟

-الأشخاص الذين يتعرضون بكثرة لأشعة الشمس، ولديهم تصبغ في مناطق واسعة من وجوههم نتيجة التعرض المباشر لأشعة الشمس .

مثل أولئك الذين لديهم جزء محجوب من وجههم كالمحجبات مثلا، غالبًا ما يكون داكنًا وبه بقع بنية ، بينما يظل باقي الوجه لونه الأصلي وبالتالي يسبب لهم الإزعاج وعدم الراحة .

– المتقدمين في السن والأشخاص الذين لديهم تصبغ واسع النطاق على الوجه واليدين.

-من تعاني من الكلف على الوجه أثناء الحمل وبعدها.

– آثار حب الشباب والبثور.

-وجود نمش على الوجه بشكل يسبب المضايقة .

من هم الأشخاص الغير المرشحون لعلاج التصبغات في الوجه؟

– ذوو البشرة الحساسة جدًا لا ينصح بمعالجة تصبغ الوجه وتغيير اللون بالتقشير بالليزر.

-لا يُنصح الأشخاص الذين يعانون من حب الشباب النشط على الجلد، بمعالجة عيوب الوجه بالتقشير أو الليزر.

-ذوي البشرة المسمرة للغاية أو الداكنة لا ينصح بإزالة تصبغ البشرة بالتقشير والليزرلهؤلاء الأشخاص ؛ نظرًا لعدم معرفة كيفية تفتيحها عند الأشخاص ذوي البشرة الداكنة.

فمن الممكن أن تبدو البشرة أفتح من لون البشرة الأصلي ويمكن أن تسبب مشاكل متعددة.

ومع ذلك، يُنصح أصحاب البشرة الداكنة باستخدام وصفات طبيعية لتفتيح البشرة وترطيبها، كعلاج لتغير لون الوجه لتجنب المشاكل المرتبطة باستخدام الكريمات والتقشير والليزر.

ماهي أهم أنواع العلاجات لتصبغ البشرة؟

تتعدد الأنواع المختلفة من العلاج للتصبغات في الوجه حسب الشكل التالي:

1-كريمات التفتيح الموضعية

هذه الكريمات تحتوي على:

*هيدروكوينون Hydroquinone الذي يساعد على تفتيح البشرة واستعادة لونها الأصلي.

*نياسيناميد بدوره يساعد في الحصول على بشرة صافية خالية من الشوائب والندب وتغير اللون.

2-أحماض مقشرة للبشرة

توجد بعض الأحماض التي تقشر الطبقات الأولى من الجلد مثل:

-حمض الأزلايك وحمض كوجيك.

الساليسيليك هذا الحمض من مزاياه أنه يقوم بتقشير الطبقات السطحية للجلد.

-حمض الأسكوربيك أو فيتامين سي الذي يعمل كمضاد للأكسدة ويساعد على تفتيح البشرة.

-أحماض ألفا هيدروكسي ، وتسمى أحماض الفاكهة ، مثل حمض الجليكوليك وحمض اللاكتيك المعروف عالميا، وهو من أشهر المكونات المعروفة التي تستخدم كعلاج للوجه وتغير لون البشرة.

-الريتينويد المستخرج من فيتامين أ ، وهو أقدم علاج لمحاربة تصبغ البشرة والجلد ، ويستخدم أيضًا لمحاربة التجاعيد والخطوط الرفيعة وعلامات التقدم في السن.

3-تقشير البشرة

أصبحت تقنيات تقشير البشرة مؤخرًا شائعة، ونتيجة لذلك أصبحت شائعة بين رواد عيادات الأمراض الجلدية والجلدية وساعدت في الحصول على الأفضل.

كما زاد استخدامها في عيادات التجميل أيضًا بين الفتيات والنساء والرجال، وكانت نتائج ناجحة لبشرة نظيفة خالية من البقع وندب حب الشباب.

يجب أن لا يتم التقشير في مراكز تجميل الشعر والبشرة،وذلك لقوة المواد المستخدمة والتركيزات العالية التي يمكن أن تسبب الحروق والتشوهات التي يمكن أن تلحق الضرر بالبشرة.

بل يجب أن يتم تقشير البشرة لإزالة التصبغات منها تحت إشراف أخصائي أمراض جلدية وغير ذلك لا يمكن بالمرة.

بشكل عام ، يعتمد التقشير على التخلص من طبقات الجلد التالفة وغير المرغوب فيها، وتحفيز الجسم على إنتاج طبقات جديدة من الجلد والكولاجين، للحصول على بشرة أفتح وأنظف مع عدد أقل من الخطوط والتجاعيد.

إن المواد المستخدمة في تقشير البشرة مقسمة إلى ثلاثة أنواع بحسب عمق تأثير المواد التي تقشر طبقات البشرة:

*التقشير العميق

يتم استخدام التقشير العميق لإزالة جميع الطبقات العميقة التي توجد على سطح البشرة، من أجل  التخلص من تصبغ البشرة العميق  والجلد الميت وندب حب الشباب باستخدام تقنية الفينول ، كما يستغرق ظهور النتائج الأولية على الأكثر أسبوعين.

خلاصة القول في هذه النقطة أن المواد الكيميائية، التي تستخدم للتخلص من طبقات الجلد الميت والمختلفة لعلاج تصبغ البشرة والجسم، فإن جميع أنواع التقشير السطحي والمتوسط ​​والعميق تسمى التقشير الكيميائي.

*التقشير المتوسط

يتغلغل التقشير المتوسط ​​في الطبقة السطحية والوسطى من الجلد ، وهو أكثر فاعلية في التخلص من خلايا الجلد بطريقة أكثر ، وتجديد الخلايا وتحقيق نتائج أفضل ، ويستخدم حمض الجليكوليك بتركيزات عالية وتظهر النتائج بين خمسة أيام إلى سبعة أيام.

*التقشير الغير العميق أو التقشير السطحي

هو ذلك التقشير الذي يخترق فقط الطبقة الخارجية من الجلد مثل تقشير أحماض الفاكهة، وتظهر النتائج خلال أسبوع.

بالإضافة إلى هذا التقشير الكيميائي، ظهرت مؤخرًا أنواع جديدة من التقشير لكنها أقل خطورة وأقل حدة منه، كما أنها تتميز بنتائج فعالة وناجحة ومن بين هذه الأنواع نذكر نوعين:

1-النوع الأول وهو تقشير البشرة بالتقشير البارد

تقشير الوجه بالبارد من أحدث خيارات علاج تصبغ البشرة ، لأن نسب حمض الجليكوليك وحمض اللاكتيك، تعتمد فقط على استخدام مرطب للوجه والتعرض للضوء لفترة قصيرة.

وحسب درجة التصبغ يجب شطف الوجه بالماء ثم يتابع هذا الروتين في البيت ، كما ينصح باستخدام المرطبات والكريمات اليومية ، التي تدخل فيها مواد التفتيح وبالتالي تحقيق أفضل النتائج.

2-التقشير الأخضر أو GREEN PEELING

إن التقشير الأخضر هو طبيعي بامتياز، وقد سمي هذا النوع لأنه يعتمد في تقنياته على مواد طبيعية بالكامل، فهو يحتوي على بعض الأعشاب والإنزيمات والفيتامينات التي تمتزج جيدًا وتوضع على البشرة ، ثم يشطف بالماء بعد 60 دقيقة حسب درجة تصبغ البشرة.

كما يعتبر التقشير الأخضر من المقشرات الأكثر أمانًا والأفضل، من حيث القوة والتأثيرات على البشرة، أما من حيث مضاعفاته كعلاج لتصبغات الوجه،يوصي الطبيب المختص بإتباع بعض التعليمات التي يجب إتباعها حرفيا وهي:

-عدم استخدام كريم التقشير لمدة أسبوع قبل لتفكير في التقشير الأخضر.

-يجب تفادي استخدام الأدوية المضادة للفيروسات، وذلك لمنع تطور أي عدوى بعدوى “الهربس” بعد استخدام مواد التقشير ؛ حيث يحدث لبعض الأشخاص بعد استخدامهم لمكان التقشير عدة إصابات بفيروس الهربس بعد التقشير مباشرة.

-تفادي إزالة شعر الوجه باستخدام موس الحلاقة أو الشمع قبل أسبوع من التقشير.

-يجب الحرص على مداومة الترطيب المستمر قبل وبعد التقشير ، كما ينصح باستخدام كريم يحتوي على الريتينويد لمنع تصبغ البشرة والحصول على نتائج مرضية.

هل توجد أية آثار جانبية للتقشير؟

نعم بطبيعة الحال أي شيء زاد عن حده يسبب بعض الآثار الجانبية، كذلك التقشير إذا استعمل بشكل مبالغ فيه فهو يؤدي إلى :

-زيادة في تصبغ البشرة خاصة للأشخاص ذوي البشرة السمراء.

-التهابات الجلد بشكل متزايد.

– ضعف عضلة القلب وعدم انتظام دقات القلب، بسبب استخدام مادة الفينول في التقشير العميق وتأثيره بشكل سلبي على الكلي.

3- تصبغ البشرة وعلاجها بتقنية الليزر

تعتمد تقنية الليزر على القضاء على التجاعيد وتحسين مظهر البشرة بشكل عام ، حيث تمتص صبغة الميلانين ضوء الليزر ، ثم تعالج تصبغ الوجه واللون البني باستخدام الحرارة لتدمير خلايا الميلانين.

على الرغم من نتائجه الممتازة ، فإن استخدام الليزر كعلاج لتصبغ البشرة هو الملاذ الأخير بعد الكريمات وأنواع التقشير المختلفة ، لأن خطأ بسيط في تطبيق هذه التقنية كان أسوأ لبعض الحروق والالتهابات وتصبغ الجلد.

4-علاج تصبغات البشرة بالكريمات

من أسهل الطرق التجميلية للتخلص من عيوب البشرة هو علاج التصبغ بالكريم ،ونقدم لك أفضل 3 كريمات التي يمكن استخدامها لهذا الغرض:

-كريمات التفتيح من التي تعتبر من أفضل الطرق السريعة والفعالة للتخلص من تصبغ البشرة بالكريمات.

-الكريمات الغنية بفيتامين “سي” الذي يعتبر من أشهر علاجات تصبغ الوجه بالكريمات.

-كريمات التقشير التي تحتوي على مادة  الريتينويد.

 5-علاج التصبغات بالأعشاب

توجد بعض النباتات الفعالة التي تستخدم للتخلص من البقع الداكنة على الوجه، والتي يمكن أن تساعد بشكل أفضل أيضًا في علاج تصبغ البشرة بشكل طبيعي، مثل مجموعة واسعة من النباتات كخل التفاح- الشاي الأخضر.

فيتامين (أ)وفيتامين (سي) الذي يستخدم في تحضير الكريمات لعلاج البقع الداكنة كأحد العلاجات الطبيعية لتصبغ الوجه الصبار- عرق السوس- أوميغا 3-الزنك- بصل أحمر- فيتامين (ب 3) و فيتامين (ب 5)،وسنقدم  بعض الوصفات الطبيعية بالأعشاب لعلاج تصبغات البشرة مثل :

*الخبيزة والجنسنج

الجينسنغ من أفضل العلاجات العشبية التي تساعد في التخلص من تصبغ الجلد وتقليل البقع الداكنة والندوب،لذلك سوف نقدم لك سيدتي وصفة طبيعية بهذا المكون الذي يقترن بالخبيزة للحصول على نتيجة رائعة.

سنحضر هذه الوصفة على الشكل التالي:

نقوم بخلط كميات متساوية من مسحوق الجينسنغ والخبيزة،ونضيف لهما القليل من شاي الجينسنغ ونقلب المكونات جيدا لعمل خليط سائل قليلًا.

يوزع على البقع الداكنة على البشرة ، ثم يترك لمدة 20 دقيقة تقريباً ، بعدها يشطف جيداً بالماء الدافئ، يجب تكرار هذه الوصفة كل يوم للحصول على نتائج مستحسنة.

* بذور الخردل

تعمل بذور الخردل على تقشير البشرة بشكل فعال، وتفتيح وإزالة البقع الداكنة على الوجه، ويتم تحضير القناع بعدما نتعرف على المكونات على الشكل التالي:

– ملعقة كبيرة من بذور الخردل.

– مقدار ملعقة صغيرة عسل.

– الطين المغربي نحتاج منه ملعقة كبيرة أيضا

– ملعقة صغيرة حليب سائل.

كيفية التحضير والاستخدام

نقوم بوضع بذور الخردل والحليب والعسل في خلاط كهربائي ونطحن المكونات جيدا لتشكيل عجينة.

ثم نقلب المزيج إلى وعاء ونضيف الصلصال أو الطين مع التحريك المستمر.

يفرد القناع على مناطق التصبغ على الوجه أو الجسم ، ثم يترك ليجف لمدة 10 دقائق،يُغسل الوجه بالماء الدافئ ، ويُنصح بتكرار الوصفة مرتين في الأسبوع لمدة ثلاثة أسابيع متتالية لنتائج مبهرة.

*ماسك الخردل والصبار

المكونات

-ملعقة كبيرة من مسحوق الخردل

 – نفس الكمية من مسحوق الكركم

– ملعقة كبيرة من جل الصبار أو الألوفيرا

-ربع كأس من الحليب أو أقل حسب الخليط

الطريقة

نقوم بخلط جميع المكونات المذكورة أعلاه معًا حتى تتجانس مع بعضها البعض،ثم نقوم بتوزيع الخليط المنطقة التي يعاني فيها الجلد من التصبغ.

نترك القناع على الوجه حتى يجف تمامًا ، ثم نقوم بشطفه بالماء البارد.

* أوراق النعناع

يساعد النعناع على تهدئة البشرة وعلى التخلص من التصبغات والبقع الداكنة عليها،لذلك سوف نحتاج إلى أوراق النعناع ونفرمها جيدا، ونخلطها مع القليل من الحليب ونضعها على الأماكن التي بها بقع داكنة وواضحة.

* الشاي الأسود

من فوائد الشاي الأسود أنه يساعد في تقليل البقع الداكنة والتصبغ على الجلد، بحيث أجريت عام 2011 دراسة على الحيوانات تفيد بأن الشاي الأسود يقلل البقع الداكنة على خنازير غينيا .

بعد وضعها مرتين يوميًا لمدة ستة أيام في الأسبوع ولفترة من الوقت لا تتجاوز أربعة أسابيع ، لذلك سوف نقدم لكم ملخص لكيفية استخدامهبالطريقة الصحيحة.

طريقة الاستخدام

نأخذ ملعقة صغيرة من أوراق الشاي الأسود في كوب ماء مقطر مغلي، ثم نتركه منقوعًا لمدة ساعتين، بعدما نصفيه نغمس قطعة من القطن في ماء الشاي ونوزعها على المنطقة المصابة مرتين في اليوم.

نكرر العملية ستة أيام في الأسبوع لمدة أربعة أسابيع وستفاجئك النتيجة.

كيفية التخلص من تصبغات البشرة بالوصفات المنزلية الطبيعية

في الماضي ، قبل استخدام كريمات التفتيح بمكوناتها المختلفة وتقشيرها وتقنيات الليزر لعلاج تصبغ البشرة ، كانت الوصفات الطبيعية المنزلية تستخدم أيضًا لعلاج التصبغات عند الرجال والنساء على حد سواء .

والتي يُنصح باستخدامها أسبوعيًا بالإضافة إلى استخدام العلاجات العصرية الحديثة ومن أشهرها 12 وصفة طبيعية وهي على الشكل التالي:

1- وصفة البطاطس 

تعتبر البطاطس مصدر غني بالنشا، الذي يعمل بشكل فعال ورهيب للتخلص من التصبغات والبقع الداكنة التي تفسد منظر الوجه.

لذلك نحتاج فقط لقطعة من البطاطس ونقطعها لشرائح ونفرك بها المناطق المصابة بالتصبغ  برفق، أو يمكنك التخلص من الصبغة عن طريق استخراج عصير البطاطس، وتركه على البشرة 15 دقيقة حتى تتشربه البشرة ثم يغسل الوجه بماء فاتر.

2-مسحوق الكركم 

مسحوق الكركم هو علاج طبيعي و تقليدي منذ القدم، فهو يحافظ على مادة الميلانين في البشرة وموازنة مستوى الحموضة في الجلد .

لذلك يمكنك خلط كمية صغيرة من مسحوق الكركم بالماء أو ماء الورد وتطبيقه على البشرة لعلاج تصبغها.

3- وصفة الليمون والكركم

كما هو معروف فالليمون جد فعال في تبييض المناطق الداكنة وتصبغات البشرة، خصوصا عند مزجه بمسحوق الكركم الفعال أيضا في إزالة البقع الداكنة من الوجه.

بعدما نخلط هذين المكونين الفعالين،نستخدمه كقناع للبشرة لمدة 20 دقيقة بعدما يجف نشطفه جيدا بالماء الفاتر، وذلك لخصائص الكركم المعروفة كمضاد للالتهابات والأكسدة وتلطيف البشرة.

4-ماسك الكركم والعرقسوس

المكونات

-ملعقة كبيرة من مسحوق الكركم

-مقدار من زيت جوز الهند

-ملعقة كبيرة من مسحوق العرقسوس

الطريقة 

نقوم بمزج جميع المكونات مع بعضها جيدا حتى نحصل على عجينة متماسكة، بحيث نوزع الخليط على كامل الوجه ونتركه حتى يجف تماما، بعدها نشطفه بماء فاتر.

فيديو عن كيفية إزلة تصبغات البشرة والبقع الداكنة

5-خلطة العسل و الليمون

نخلط ملعقة كبيرة من عصير الليمون مع ملعقة كبيرة من عسل النحل جيدا، ونطبقه على بشرة نظيفة لمدة 20 دقيقة، ثم يغسل بماء معتدل نظرا لقدرة الليمون الشهيرة على تفتيح البشرة، ولاحتوائه على فيتامين سي الذي يحفز أيضا إنتاج الكولاجين لترطيب وشد البشرة.

6- قشور البرتقال والعسل

تعتبر قشور البرتقال المجففة علاج سريع في القضاء على البقع الداكنة، والتصبغات الموجودة على سطح البشرة.

نخلط مسحوق قشور البرتقال المجففة مع القليل من الحليب البارد والعسل، ونطبق الماسك على الأماكن الداكنة في البشرة لمدة 30 دقيقة ثم نقوم بغسل الوجه جيدا.

7-فاكهة البابايا

تتمتع فاكهة البابايا بخصائص طبيعية فعالة تعمل على محاربة مشاكل تصبغ البشرة، والتخلص من خلايا الجلد الميتة وتحسين نمو خلايا الجلد الجديدة.

لذلك سوف نقدم لك سيدتي ملخص لكيفية استخدام هذا القناع،بحيث نخلط ثلاث ملاعق صغيرة من مستخلص البابايا مع الحليب والعسل،ونوزعه على الأماكن التي بها تصبغات ونتركه لمدة 20 دقيقة،نشطف الوجه بالماء البارد ونكرر القناع 3 مرات أسبوعيا.

8-اللبن الزبادي

يساعد الزبادي على إطلاق خلايا الجلد الميتة وتقليل البقع الداكنة ، ويحتوي على حمض اللاكتيك الذي يقشر الجلد بشكل طبيعي ، وهذه هي طريقة استعماله.

خذي ملعقة كبيرة من الزبادي ووزعيها على المناطق المصابة بالتصبغ،اتركي القناع لمدة 20 دقيقة ، ثم اشطفي الوجه بالماء الدافئ ثم البارد.

9- قناع الكركم والحليب

قناع الكركم والحليب من الأقنعة الفعالة التي تعمل على علاج تصبغات الوجه ، ويمكن تحضيره بكل سهولة على الشكل التالي:

سنحتاج إلى:

-1 ملعقة كبيرة من مسحوق الكركم.

-3 ملاعق كبيرة من الحليب السائل.

*طريقة التحضير

نخلط مسحوق الكركم مع الحليب ونقلب المكونات جيدا حتى تتكون عجينة متماسكة.

يتم توزيع المعجون على جميع أجزاء الوجه ونقوم بتدليكه بلطف.

نترك الخليط على الوجه لمدة 20 دقيقة ، ثم نغسل الوجه بالماء الدافئ.

10- ماسك الشوفان و الطماطم مع الزبادي

يعتبر الشوفان مطهر طبيعي فهو كذلك يساعد على تفتيح البشرة،وبفضل اللاكتوز الموجود في الطماطم ، فهي تعد مصدرًا طبيعيًا للبياض ، ناهيك عن دورها في تجديد البشرة وحمايتها من أشعة الشمس الضارة والأشعة فوق البنفسجية.

 أما الزبادي فهو يحتوي على حمض اللاكتيك الذي يساعد على تنعيم البشرة وتبييضها،لنتطرق إلى كيفية تطبيق هذا القناع، نقوم بخلط ملعقتين صغيرتين من دقيق الشوفان وملعقة كبيرة من عصير الطماطم وملعقة صغيرة من الزبادي.

نطبق الخليط على البشرة ونتركه لمدة 20 دقيقة أو حتى يجف تمامًا، ثم نغسل الوجه بالماء الفاتر، مع تكرار عمل القناع كل يوم.

11- وصفة الصبار أو جل الألوفيرا مع العسل

*مكونات الوصفة

-ملعقتان كبيرتان من جل الصبار.

– ½ ملعقة عسل.

*طريقة التحضير

نخلط جل الصبار مع العسل ونترك الخليط لمدة 10 دقائق حتى يتفاعل مع بعضه ، ثم نوزعه على المناطق التي بها تصبغات 20 دقيقة ،بعدها نغسل البشرة  بالماء الدافئ.

12- ماسك الليمون والحليب

يعتبر ماسك الليمون والحليب من أقوى الماسكات في إزالة التصبغات من البشرة،لنتابع المكونات وطريقة الاستعمال.

سنحتاج إلى 2 ملاعق كبيرة من عصير الليمون+3 ملاعق من الحليب+ملعقة صغيرة من العسل و4 ملاعق كبيرة من الطحينة.

نخلط المكونات جيدًا للحصول على مزيج مختلط ومتجانس،نضعه على بشرة الوجه مع التركيز على مناطق التصبغ، نترك قناع الليمون والحليب لإزالة البقع ربع ساعة ونشطفه بالماء البارد.

نصائح من أجل تفادي تصبغ البشرة

يمكن أن يؤدي إتباع عدد من الخطوات اليومية إلى تقليل تصبغ البشرة أو إلى حد ما ، لذلك سوف نقدم عددًا من النصائح للاستفادة العامة:

-عدم التعرض لأشعة الشمس بدون كريم واقي، مع تجنب أشعة الشمس المباشرة من 11 صباحًا حتى 4 مساءً، دون أن ننسى الترطيب المستمر للوجه والجسم.

-استشارة أخصائي قبل أي شيء.

-القيام بإجراء الاختبارات اللازمة.

-إتباع نظام غذائي صحي غني بالألياف والخضراوات الطازجة.

-شرب كميات كافية من الماء ما يعادل لترين كل يوم.

-ممارسة الرياضة والتمارين الرياضية لمدة 10 دقائق على الأقل كل يوم لتنشيط الدورة الدموية.

-تجنب الأطعمة السكرية التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون غير الصحية،وتجنب المشروبات الغازية، وكذلك تجنب الأطعمة الحارة.

كما يُنصح بإتباع أسلوب حياة صحي للحفاظ على بشرة صحية وجذابة وذلك بأخذ قسط وافر من النوم.

لمشاهدة المزيد من الفيديوهات يرجى الضغط على هذا الرابط http://mw-beauty

تبييض البشرة وإزالة التصبغات

خاتمة

وبذلك نكون قد استوفينا كل ما يخص موضوع تصبغ البشرة، فقد تطرقنا إلى أفضل الطرق للمساعدة في منع التصبغ والبقع الداكنة على البشرة، وقدمنا نصائح قيمة يجب إتباعها.

 وعلى رأسها استخدام واقي الشمس قبل مغادرة البيت، فقد يؤدي التعرض المباشر لأشعة الشمس إلى تلف البشرة والتسبب في ظهور بقع داكنة، وفي بعض الحالات إلى سرطان الجلد لا قدر الله.

قد يعجبك أيضاً