عملية تجميل عظام الوجه
عمليات التجميل

تجميل عظام الوجه طريقة جديدة لعمليات التجميل اكتشفي أسرارها

تجميل عظام الوجه كتعريف أولي

تجميل عظام الوجه هو كما يعتقد بعض الناس أنهم بحاجة إلى إجراء بعض التغييرات على شكل وجوههم ليشعروا بمزيد من الثقة عند النظر في المرآة، فمن أجل الحصول على مظهر جميل ومتناسق هو هدف الكثير من الأشخاص الذين يرغبون في التخلص من العيوب المزعجة أو التشوهات التي قد تكون موجودة على وجوههم.

 لهذا الغرض، يمكن لبعض الأشخاص اللجوء لجراحة تجميل عظام الوجه بكل نجاح وآمان، لهذا سوف نبلغكم أعزائي القراء والقارئات من خلال الأسطر التالية بجميع التفاصيل تابعونا من خلال مدونة التجميل والجمال.

مقاييس الجمال للوجه عند النساء والرجال

تنقسم وجوه الناس إلى عدة أنواع ، فمنها الوجوه الدائرية والمربعة والبيضاوية والممثلثة ، حيث يعتبر الوجه المثلث أحسنها لأنه يشبه القلب كثيرًا ، لأنه يتميز بملامح مرتفعة كالخدود والجوانب ، كما أن منطقة الذقن تكون رفيعة وناعمة للغاية ، ويتميز أيضا بوضوح تجاويف الفك .

*مزايا الوجه الجميل

ومن أهم مزايا الوجه الجميل سواء كان على شكل قلب أو مثلث، فإنه يمثل الجمال البريء والهادئ وفي نفس الوقت المفعم بالجاذبية والإثارة، لأن العرب القدماء كانوا يعتبرونه وجه الجمال العربي.

وقد تم التعرف على عدد من الملامح التي تعتبر مقياساً لجمال الوجه بغض النظر عن شكل الوجه كما ذكرنا، وأهمها أن عرض العين هو خمس عرض الوجه، وعرض الأنف لا يتجاوز المسافة بينهما.

فمسافة العيون من أعلى الجبهة إلى الحاجبين، ومن الحاجبين إلى طرف الأنف ومن أسفل الأنف إلى الذقن كلها متساوية تمامًا، هذه بعض مقاييس جمال الوجه وهناك أكثر من ذلك بكثير تتجاوز 30 درجة من الوجه.

بالإضافة إلى ذلك ، أظهرت العديد من الدراسات أن الوجوه المتماثلة أكثر جاذبية من الوجوه غير المتماثلة ، ويمكن أن تكون عظام الوجنتين العالية علامة جيدة للوجه المتماثل ، وهناك تفسيران أساسيان لهذه المشكلة تمت مناقشتهما في دراسة أجرتها Face Research Basis.

 أولاً ، السمة التطورية التي تعتقد أنها هي التناسق ، لأن الوجوه الأقل تناسقًا قد ترتبط بعيوب خلقية لدى البعض ، والسبب الثاني هو أن الوجوه المتماثلة يمكن معالجتها بسهولة بواسطة الدماغ ، وهذا بالطبع يؤدي إلى انجذاب شخص واحد إلى شخص معين مثل عظام الخد البارزة.

لذلك فالعديد من المقاييس والآراء تختلف حول الجمال الحقيقي للوجه ، لذا فإن حلم كل امرأة ورجل هو الحصول على وجه جميل متوافق مع بشرة نظيفة ونقية ، ومن هنا تم عمل العديد من الدراسات لأفضل صور الوجه الجميلة ، وتم عمل العديد من التحليلات الهندسية لهذه الصور ، من أجل التعرف على ملامح الوجه الجميل.

وبناءً عليه يمكن القول إن معايير الجمال يمكن أن تتغير بمرور الوقت ، لكن عظام الوجنتين البارزة تظل من أبرز علامات الجمال حيث يمكن أن تضيف سحرًا إلى مظهر المرأة وتدل على نضجها الجنسي ، في النهاية يجب أن يقال أن الجمال يكون في عين المشاهد.

ماهي جراحة تجميل عظام الوجه؟

تتم جراحة تجميل عظام الوجه تحت تأثير التخدير العام، كما تعتمد على تغيير شكل العظام التي يتكون منها الوجه ويتم ذلك عن طريق نحت جزء منه لتليين بعض الأجزاء ، أو إضافة بعض الدعامات لتكبير أجزاء أخرى حسب رغبة المريض، ويمكن أن تحقق النتائج النهائية شكلاً مختلفًا تمامًا عن ملامح الوجه الأصلية .

ما هو الغرض من هذه العملية؟

تعتمد عملية تجميل عظام الوجه على تغيير ملامحه، والتي تتضمن عمليات لتصغير بعض أجزاء الوجه عن طريق نحت أو تكبير بعض الأجزاء الأخرى من خلال الدعامات. في معظم الحالات يكون العمل على عظام الفك والجبهة أو على منطقة الخدين.

كما قلنا من قبل ، كانت هذه الجراحة في الماضي تقتصر على إصلاح المشاكل التي تأتي من الحوادث ، لكنها أصبحت اليوم في متناول الجميع ، وهي من بين العمليات التجميلية التي أصبحت شائعة ومطلوبة بشدة.

لماذا يتجه أي شخص لفعل هذا الإجراء؟

قد يكون من الصعب فهم سبب خضوع الشخص لمثل هذا الإجراء ، ولكن هناك أسبابًا طبية تجعل أي شخص يفكر في ذلك. كما ذكرنا تعديل في شكل الوجه كتكبيره أو تصغيره عن طريق جراحة تجميل عظام الوجه الموجودة لدى كل حالة.

ومع ذلك ، في الآونة الأخيرة ، أصبحت هذه العملية أكثر إنتاجية ، خاصة في كوريا ، من حيث أنها تحفز سياحة الجراحة التجميلية إلى المنطقة ، والتي يشار إليها عادةً باسم إجراء نحت عظام الوجه ، وتهدف أيضًا عادةً إلى تزويد المرضى بوجه أكثر تناسقا وجمالا لإصلاح الشكل الطبيعي للوجه و بالضبط على النحو المطلوب لكل حالة.

ماهي تقنيات هذه الجراحة؟

تتم هذه العملية بتقنيتين مختلفتين حسب الغرض المطلوب وهما كالتالي:

* تقنية تكبير الوجه:

يتم خلاله استخدام الدعامات لتكبير الأجزاء المسطحة أو المجوفة من الوجه لتحقيق الانسجام والتوازن مع باقي الوجه.

فتقنية تكبير الوجه هي إحدى التقنيات المستخدمة في تجميل عظام الوجه ، حيث أنها تستهدف المناطق المسطحة أو المجوفة من الوجه ، والتي تحتاج إلى زيادة في الحجم لتتناسب مع بقية تفاصيل الوجه الأخرى.

فمن يعاني من وجه مسطح، أو من لديه وجه مربع أو مستطيل ويريد وجهًا مستديرًا، أو من يعاني من عدم تطابق بعض ملامح وجهه مع ملامح أخرى ، ويريد نتائج دائمة ، يعالج بتقنية التكبير.

تم استخدام الفيلر في الماضي لعلاج مشكلة تسطيح الخدين أو لسد الفجوات في مناطق مختلفة من الوجه ، لكن نتائج استخدام الفيلر كانت مؤقتة ، إلا أنها لم تكن فعالة لكثير من الناس ، لذلك كانت هناك حاجة لتصميم طريقة تعطي نتائج دائمة وفعالة ، ولذلك تم استخدام دعامات دائمة لتكبير الخدين والذقن والغضاريف المجاورة لمنطقة الأنف.

*تقنية تصغير الوجه:

تقوم تقنية تصغير الوجه على عملية نحت العظام تحت الجلد لتنعيم بعض الأجزاء ، وأيضاً لموازنة المظهر العام للوجه. تعتبر تقنية تصغير عظام الوجه أصعب قليلاً من تقنية التكبير، حيث يتم رفع جلد الوجه وتجميل عظام الوجه وتقليصها في مناطق بارزة.

يتم استخدام هذه التقنية من قبل أولئك الذين يعانون من عظام الوجنتين البارزة أو تضخم عظم الفك أو عدم تناسق الذقن مع باقي ملامح الوجه.

ماهي أنواع جراحة تجميل عظام الوجه؟

1-عمليات تجميل عظام  الذقن :

هي إحدى عمليات شد الوجه التي تعمل على شفط وإزالة الدهون المتراكمة والزائدة من الذقن، والتخلص من الجلد الناعم والتجاعيد في منطقة الذقن المزدوجة وفي معظم الحالات يستخدم  جهاز لشد الجلد يسمى “ماكنتوش”.

2-عمليات تجميل عظام الفك:

وهي من عمليات شد الوجه التي تساعد في علاج اضطراب الفك السفلي ، وهي من أكثر التشوهات انتشارا حاليا ، وتحدث بسبب الاختلاف في نمو أحد الفكين.

بحيث يتعرض الفك السفلي للتشوه بسبب الولادة وفي بعض الحالات يحدث بسبب الوراثة ويتم علاجه بطريقتين هما العلاج والتعديل.

الفك السفلي الذي يتم إجراؤه عن طريق تقويم الأسنان أو عن طريق الجراحة في الفك السفلي ، حيث يقوم الطبيب بتصحيح الاضطراب الخطير الذي يتسبب في عدم انغلاق الفم ويسبب مشاكل واختلال وظيفي.

3–جراحة تجميل الأنف:

هي من العمليات التي يقوم بها الكثير من الناس وتحتاج إلى طبيب مختص ذو خبرة كبيرة لعلاج مشاكل الأنف الكبيرة ،أو حل مشكلة الأنف بسبب التعرض للحوادث أو لحل مشكلة الأنف العريض المترهل.

4-عمليات تجميل عظام الخدود

هي إحدى العمليات التي تساعد النساء اللواتي يعانين من خدود مترهلة أو مسطحة، فهذه الجراحة تساعدهن في الحصول على خدين بارزتين وممتلئتين.

5- تجميل عظام الوجه والجبهة:

هي عملية تعمل على تقليل المسافة من حجم الجبهة ، بينما في هذه العملية يقوم الطبيب بإزالة جزء من الجلد على جبين المريض وخفض خط الشعر أسفل الجبهة لتصغير المسافة بين الحاجبين والشعر، ويعتمد خط الشعر على عدة أمور من أهمها استرخاء فروة الرأس.

6-جراحة تجميل الجزء العلوي من الرقبة:

هي إحدى العمليات التي تعمل على تشكيل وشد الرقبة مما يساعد المريض على التخلص من التجاعيد في الرقبة للحصول على وجه أجمل وأكثر شباباً.

7-تجميل عظام الوجه الطويل:

هي عملية يقوم فيها الطبيب بتجميل وتقليص الوجه من خلال عملية جراحية، يقوم فيها الطبيب بقص عظام الفك أو الجبين أو الخدين وتساعد على زيادة جمال الوجه وتناسقه.

إنها عملية تتطلب تخدير المريض بالكامل،وهي تعتبر من من أهم العمليات التي يتدخل فيها الطبيب بشكل عظام الوجه ، ويقوم بنحت جزء من عظام الوجنتين أو الجبين أو الفك ، وهذه العملية يمكن من خلالها أن يحصل المريض على مظهر مختلف تمامًا عن مظهره الطبيعي.

في الماضي ، اقتصرت جراحة تجميل عظام الوجه الطويل على الكسور التجميلية بسبب الحوادث ، وكانت جراحات إصلاح وتعديل شكل الوجه مستبعدة تمامًا ومن العمليات الجراحية المستحيلة أيضا.

ولكن هناك أطباء توصلوا إلى تقنيات جعلت كسور العظام وإصلاحها سهلة ويسهل الوصول إليها، وقد نجحت العمليات في نهاية المطاف في تغيير مظهر كثير من الناس وخاصة في منطقة الشرق الأوسط لأن العرب هم أكثر الفئات الذين يلجئون بكثرة لعمليات التجميل.

وتشمل الجراحة التجميلية لعظام الوجه الطويل إلى نوعية العمليات الجراحية التي يتم إجراؤها لتصغير الذقن المربعة ، أو لتصغير الجبهة من خط الشعر ، وتجميل عظام الوجه ، وإجراءات تصغير عظام الوجنتين ، وعمليات الفكين المزدوجين.

كل هذه العمليات الجراحية يجب إجراؤها تحت تأثير التخدير العام، وتكلف الكثير من المال، ولكن ينتهي الأمر بها إلى أن تكون نتائج مذهلة للغاية بالنسبة للكثيرين، وهذا ما جعل الكثير من الناس يستخدمونها على أوسع نطاق.

ما نوع الأسئلة  التي يجب أن تطرح على الطبيب المعالج قبل العملية؟

هناك بعض الأشئلة المهمة يجب أن يطرحها المريض على طبيبه المعالج قبل هذا الإجراء التجميلي مثلا :

-ما هو الإجراء المناسب لي من مجموعة جراحة تجميل عظام  الوجه؟

-ما هي مدة التعافي والشفاء؟

-كم تكلفتها؟

-هل تترك هذه العملية أي ندب وجروح؟

-متى يمكنني رؤية النتائج النهائية؟

هل نتائج جراحة تجميل عظام الوجه دائمة؟

أهم الإرشادات قبل الخضوع لعملية تجميل عظام الوجه

قد يطلب الطبيب بعض الفحوصات حتى لا تكون هناك مخاطر أثناء إجراء الجراحة.

• يجب اختيار مستشفى مرموق و طبيب ذو خبرة وشهادات معتمدة.

• يجب إجراء اختبار حساسية الجلد أثناء الحقن.

• يمنع منعا كليا من شرب الكحول أو التدخين لمدة عشرة أيام.

• عدم انتظار نتائج مذهلة لكن يجب أخذ الأمور بواقعية بشأن النتائج التي ستحصل عليها.

أهم الإرشادات بعد الخضوع لعملية تجميل عظام الوجه

-يجب على المريض اتباع جميع تعليمات الطبيب -يجب ألا يتعرض المريض لأشعة الشمس بعد العملية مباشرة.

-يجب على المريض التوقف عن التدخين بعد العملية.

ماذا يمكن أن يحصل بعد هذا الإجراء التجميلي ؟

يتم إجراء العملية تحت تأثير التخدير العام ، مما يعني أن المريض في حالة نوم تام تمامًا وغير واعي بذلك.

 اعتمادًا على منطقة الوجه التي تتم معالجتها ، يمكن أن تستغرق العملية 5 ساعات، كما يستخدم الأطباء خلالها مجموعة متنوعة من الأدوات بما في ذلك المشرط لاختراق الجلد واللحم ، وكذلك مناشير الليزر والمناشير الدقيقة والأزاميل ذو صناعة يدوية لحلق عظام الوجه.

قد يستغرق وقت التعافي من جراحة تجميل عظام الوجه ما يصل إلى 15 يوم نتيجة التورم والأنسجة الرخوة والعظام لتحقيق الشفاء التام.

هل يمكن لتقنيات تجميل عظام الوجه تحسين الوجه غير المتماثل والمتناسق؟

يمكن تجميل عظام الوجه وكذلك الفك المربع أو غير المتماثل دون التسبب في مشاكل في الفك أو الأسنان، وكما نعلم أن عادة المضغ على جانب واحد تؤدي إلى بروز العضلات ويمكن تعديلها بسهولة عن طريق مادة البوتوكس .

أو يتم قطع العضلات موازنة مع العظام من خلال جراحة الفك المربع لتتناسب مع الشكل وعدم تناسق جانبي الوجه لتعديلها.

من الممكن أيضًا ، كذلك يمكن تعديل عدم التناسق في حجم العظام على كلا الجانبين عن طريق قطع العظام ، ومدى القطع على كلا الجانبين ليس بالضرورة هو نفسه لضبط الحجم.

هل يجب استخدام مسامير التثبيت خلال هذا الأجراء؟

تتطلب عملية تحريك العظام التي يتم فيها قطع العظم بالكامل براغي لتثبيت العظام، والجلد وأنسجة العضلات في مكانها والسماح لها بالشفاء بسرعة أكبر بين العظام.

 يتم القيام بهذا الإجراء في جميع إجراءات تقويم العظام الأخرى على الوجه. فبعد ثلاثة أشهر من العملية ، يلتئم العظم تمامًا ويثبت بقوة.

هل من المحتمل وقوع الخطأ؟

كما هو الحال مع أي عملية جراحية ، هناك بعض المخاطر بالنسبة للمبتدئين ، على رأسها هناك خطر التخدير في عملية تجميل عظام الوجه، ولكن هناك أيضًا خطر الإصابة بالعدوى وتلف الأعصاب، ومع ذلك ، يؤكد بعض الأطباء أنه يمكن أيضًا تحقيق نتائج رائعة أثناء الجراحة.

فقد كانت هذه العلاجات موجودة منذ عقود ، وكان يتضمن كل إجراء ملخصًا لبعض الأخطاء ، لكن هذه العلاجات أصبحت اليوم في أيدي أشخاص أكثر خبرة وكفاءة ويمكن أن تؤدي إلى نتائج مذهلة.

مميزات ومخاطر عملية تجميل عظام الوجه

من أهم مميزاتها أنها تُظهر نتائجها فورًا بعد إجرائها ولا يلزم إجراء تغييرات أخرى لأن نتائجها نهائية، من ناحية أخرى، بعد عملية تجميل عظام الوجه لا يعاني المريض من ندب على الوجه أو من آثار والتي يجب أن يعالجها أو يخفيها.

أما مخاطرها المحتملة فهي كما يلي:

– قد تظهر بعض الكدمات على وجه المريض بعد العملية لكنها تزول مع مرور الوقت.

-يمكن أيضًا أن يصاب الوجه بعدوى بعد الجراحة ومع ذلك، يمكن علاج ذلك بالمضادات الحيوية.

قد يشكو المريض في بعض الحالات ، من تنميل في أجزاء مختلفة من الوجه ، أو انتفاخ أو ضعف في بعض عضلات الوجه.

– ومع ذلك ، لا يزال الخطر الأكبر هو الحصول على نتائج غير مرضية من العملية ، الأمر الذي يتطلب تعديل النتيجة أو مزيد من التصحيح بعد فترة زمنية معينة.

نتائج جراحة تجميل عظام الوجه

تظهر نتائج هذه الجراحة التجميلية لعظام الوجه بوضوح بعد عدة أيام من إجرائها،وفي غضون أسبوع ، باتباع تعليمات الطبيب ، يمكن للمريض العودة إلى حياته الطبيعية.

أما  فترة النقاهة عادة ما تكون من 10 أشهر  إلى 14 شهرا للتعافي من آثار الجراحة، وهنا نشير إلى أنه بعد هذه المرحلة يمكن العودة إلى العمل والعيش حياة طبيعية والاستمتاع بالمظهر الجديد دون قلق.

نصائح من ذهب لجمال الوجه

-استخدام منظفات البشرة المناسبة.

-عدم المبالغة والإفراط في استعمال مستحضرات التجميل.

-المداومة على استخدام واقي الشمس المناسب لنوع البشرة.

– تناول الخضار والفواكه بانتظام.

– شرب المزيد من الماء

-الاستمرار في استخدام الكريمات لترطيب البشرة بشكل متكرر.

-تقشير الوجه مرة في الأسبوع

تكلفة عملية تجميل عظام الوجه

تختلف التكلفة باختلاف عوامل متعددة أهمها التقنية الجراحية المطلوبة ، بالإضافة إلى خبرة الطبيب والمكان الذي سيتم إجراء الجراحة فيه.

 يكلف إجراء عملية تجميل عظام الوجه من خلال تقنية تكبير عظام الذقن حوالي 2225 دولارًا أمريكيًا ، بينما تكلف عملية تكبير الخدود باستخدام نفس التقنية حوالي 2823 دولارًا أمريكيًا.

كما تتراوح تقنية التصغير من 12.000 دولار إلى 20.000.000 دولار. وهذه التكاليف تغطي عادة أجور الطبيب والتخدير والاستشفاء لعدة أيام بعد العملية.

تمارين لتنحيف عظام الوجه وتجميلها للمبتدئين

*فوائد يوجا الوجه

من فوائد يوجا الوجه (Face Yoga)  أنك لن ​​ تجد تجاعيد غير مرغوب فيها لأنك تتحكم في حركة وجهك، حيث تساعد ممارسة يوجا الوجه يوميًا على تشكيل عظام الوجنتين وإعطائنا بشرة ممتلئة ومتوهجة.

 تزيد من التوهج بعد التمرين لفترة أطول من الوقت من خلال التركيز على عضلات معينة وتقويتها وذلك عن طريق تحفيز الدورة الدموية، لإنتاج الكولاجين الذي يساعد في الحفاظ على الجلد كي يبدو مشدودًا ويؤخر ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد المبكرة.

أظهرت دراسة أجراها علماء من قسم الأمراض الجلدية في كلية نورث وسترن الطبية (NORTHWESTERN) في شيكاغو بالولايات المتحدة الأمريكية، أن تمارين يوجا الوجه طريقة آمنة وميسورة التكلفة لتحسين المظهر، ويبدو أنه أصغر من 3 سنوات على الأقل هذا هو الحال إذا استمر لأكثر من 20 أسبوعًا.

من الناحية المثالية ، يوصي بممارسة يوجا الوجه مرتين يوميًا ، مرة في الصباح لإيقاظ وتنشيط عضلات الوجه ، ومرة ​​أخرى قبل النوم  للتخلص من أي إجهاد تراكم خلال اليوم كله، ويمكن أن يستغرق الوقت 5 دقائق لأداء هذه تمارين ، 30 ثانية لكل تمرين مع أخد قسط من الراحة بين كل تمرين.

1- تمرين العيون

عليك بثني اليدين على شكل “C” ، ووضع الأصبع السبابة على الحاجب على عظم العين العلوي ، ووضع الإبهام على فتحة الأنف والضغط لأسفل أثناء إرخاء الكتفين مع إبقاءالعينين مفتوحتين لمدة 5 ثوانٍ .

يجب الضغط بإصبع السبابة بقوة على الحاجب مع الحرص على عدم تحريك الحاجب والجبهة. ثم التحديق في العينين 5 مرات قبل إغلاقها ، والاسترخاء لبضع ثوان ، مع تكرار هذا التمرين الخاص بالعيون مرتين على الجانب الآخر لمدة 30 ثانية.

2-تمرين الجبهة

هذا الوضع رائع لطقوس اليوغا الصباحية كما وصفه خبراء اليوجا وذلك بوضع الأصابع مقلوبة على الجبهة على شكل حرف “V” ثم شدها برفق، مع الحفاظ على استرخاء الكتفين والذقن والتنفس بانتظام لمدة 10 ثوانٍ.

ثم القيام بتشغيل راحة اليدين على جانبي الوجه وإغلاق العينين للاستمتاع بهذا الشعور الجميل. يكرر هذا التمرين مرتين لمدة 30 ثانية أيضًا.

3-تمرين للفم

تمرين مثالي للحصول على شفاه ممتلئة بشكل طبيعي عن طريق وضع الأصبع السبابة على زوايا الفم والابتسام حتى يظهر صف الأسنان الأمامية بالكامل .

مع التأكد من أن زوايا الفم مستوية مع اللسان لأعلى قليلاً وببطء لمدة 5 ثوانٍ والانتقال إلى جانب واحد لفترة طويلة ، ثم الانتقال إلى الجانب الآخر لمدة 5 ثوانٍ ، مع تكراره مرتين أخريين لمدة 30 ثانية دون نسيان التنفس باستمرار.

4-تمرين للإحماء

هذا التمرين يجب أن تم في وضعية مستقيمة والحفاظ عليها ، مع إطالة الظهر والصدر ، والاستمرار في التنفس ، مع إرخاء الفك في وضع التثاؤب حتى تتمدد منطقة الخدود.

يجب النظر إلى السقف دون تحريك عضلات الجبهة، يطبق هذا التمرين لمدة 10 ثوانٍ ، مع تكراره مرتين لمدة 30 ثانية ، و التنفس باستمرار.

خاتمة تجميل عظام الوجه

في السابق ، كان يتم استخدام جراحة تجميل عظام الوجه لاستعادة ما فقد عندما يتعرض الشخص لحادث معين يشوه ملامح وجهه، في الوقت الحاضر ، هذه العمليات لها أسباب إضافية ، وقد لجأ بعض الأشخاص إليها لتغيير ملامح وجوههم وتعديل أبعادها على ما يريدون.

بحيث يسعى الكثير من الناس حول العالم للحصول على وجه جميل ، وبعد أن نجحت الجراحة التجميلية في عصرنا هذا ، لجأ إليها معظم الباحثين عن التجميل لتحقيق أهدافهم.

فالبعض لجأ إلى شد الوجه للحفاظ على بشرة متناسقة وجميلة ، والبعض الآخر لجأ إلى الفيلر لنفخ الخدين والشفتين ، والبعض الآخر لجأ إلى إجراء جراحة لتصغير الأنف حسب الحالة المطلوبة.

 واعتمادًا على ما يحتاجه كل شخص لتحقيق مظهر جميل وجذاب لوجهه، ولكن عندما يتعلق الأمر بشكل عظام الوجه فلا يوجد حل سوى جراحة تجميل عظام الوجه، التي ساعدت العديد من الأشخاص وبالخصوص النساء على زيادة جمالهن دون الشعور بالتعب، والبحث عن الوصفات المختلفة واستخدام الوصفات التقليدية.

قد يستغرق المريض وقتًا طويلاً لتحقيق بعض النتائج ، ولكن مع جراحة تجميل عظام الوجه حان الوقت للحصول على وجه جميل ونتائج رائعة.

قد يعجبك أيضاً