عملية تجميل الأنف العريض
عمليات التجميل

تجميل الأنف العريض مع أحدث التقنيات المتطورة

تجميل الأنف العريض

تجميل الأنف العريض وعمليات تجميل الأنف لاقت اهتماما واسعا على مستوى شريحة مهمة من  الأشخاص في السنوات الأخيرة ، وخاصة النساء اللواتي يرغبن في الحصول على مظهر متناسق مع ملامح وجوههن  يتماشى مع معايير الجمال الحديثة.

في هذه المقالة سوف نجيب على معظم أسئلتك حول عملية تجميل الأنف العريض والطرق الجراحية المستخدمة وعيوبها ومزاياها وآثارها الجانبية، وبعض البدائل و المعلومات الأخرى التي قد تفيدك، إذا كنت تفكر في إجراء هذه الجراحة التجميلية.

ما هو تعريف الأنف العريض؟

إن الأنف العريض هو الأنف الذي يفصل فيه الجزء الخلفي من الأنف عن مقدمة الأنف ويشمل هذا النوع من التشوه جميع أجزاء الأنف الثلاثة ، والتي تتكون من عظم الأنف والغضاريف الأنفية، وكذلك الجزء الأمامي من الأنف ، ويكون عرض الأنف إما مساويًا لأقسام الأنف الثلاثة أو غير متساوٍ لهم.

ما الهدف من عملية تجميل الأنف العريض؟

الغرض من عملية تجميل الأنف في معظم الحالات هو علاج التشوهات الأنفية التي تؤثر على نفسية المريض ، كما أنها مفيدة في تحسين التنفس الأنفي.

ويتم إجراء عملية تجميل الأنف العريض لهدفين محددين ، أولهما علاج مشاكل الأنف الوظيفية ، مثل تعريض الشخص لصعوبة التنفس أو الشخير أو نتيجة الانحرافات أو وجود الزوائد في الجزاء الداخلي من الأنف.

والثاني هو التغلب على تشوهات الأنف ومحاولة تصحيح شكله ليصبح أكثر انسجاما مع ملامح الوجه.

ما هي أسباب تكوين الأنف العريض؟

قد تكون هناك عدة أسباب وراثية، حيث يُلاحظ أن الأنف العريض في بعض العائلات نتيجة الوراثة.

كما أن هناك أسبابًا تتعلق بالمنطقة التي يولد فيها الشخص ، حيث نجد أن لدى بعض الناس أنوفً عريضة، كذلك وجود بعض التهابات الأنف المتكررة ، والتي تشمل الجيوب الأنفية وبعض اللحميات داخله.

كيف يتم إجراء عملية تجميل الأنف العريض؟

*التخدير

وتجرى هذه العملية عدة مرات باستخدام تخديرعام ، ولكن في بعض الأحيان يمكن إجراؤها عن طري التخدير الموضعي.

*العملية

كما يمكن إجراء عملية تجميل الأنف العريض ، والتي تتم داخل الأنف بدون جراحة خارجية ، والغرض منها هو إصلاح شكل الأنف وعدم تغييره بتقليل حجمه أو غير ذلك.

 تعتمد هذه العملية بشكل أساسي على تعديل غضروف الحاجز الأنفي وعظام الأنف، بحيث يستعيد الشكل المناسب للوجه ويعطي إحساس بالجمال وتناسق ملامح الوجه.

*العلاج

يتم العلاج في كثير من الحالات الجراحية ، حيث يعالج الطبيب الجراح تشوه الأنف العريض عن طريق تضييقه ابتداء من عظم الأنف والغضاريف في مقدمة الأنف.

وهنا يجب التأكيد على أهمية فحص الجزء الداخلي للأنف قبل إجراء عملية تجميل الأنف العريض ، وذلك من خلال المنظار والتأكد من عدم وجود عدوى في الزوائد اللحمية الموجودة في الجيوب الأنفية أو البلعوم الأنفي ، أو أنها تشمل القرنية في الأسفل ، وهنا هو ضروري لبدء العلاج قبل إجراء كل عملية تجميلية للأنف.

*نهاية العملية

بعد العملية قد لا يعاني المريض من أعراض جانبية، ولكن في بعض الأحيان يكون هناك انتفاخ في الأنف والأنسجة المحيطة به، خاصة في العمليات الجراحية التي تنطوي على كسر عظم الأنف وتغيير مكانه لوجود ميل نتيجة لذلك.

 يقل التورم تدريجيًا بعد جراحة تجميل الأنف العريض خلال الأسبوع التالي، وقد يتم إعطاء بعض الأدوية التي تخفف الألم والتورم بعد العملية.

حيث يقوم الطبيب بتغطية الأنف بمفصل خارجي في بعض العمليات الجراحية، وعادة ما تتم إزالته بعد أسبوع من الجراحة

*كفاءة الطبيب

يجب أن يتمتع الطبيب الذي سيجري العملية بخيال خصب، من أجل تحديد طرق تحقيق الشكل الجمالي الصحيح للمريض بدقة.

وذلك من خلال تجربة نوعية فريدة وخيال خصب حتى يتمكن من تحقيق الشكل المناسب للمريض، لكي تتم تغطيتها بجمال وشكل خاصين، مما يؤدي إلى فرض سحر كامل بلمسات واضحة ودقيقة.

* تجاوب المريض مع النتائج المتوقعة

ومن الضروري أن يطلع المريض على التجارب الطبية ومعرفة درجة النتيجة وفقًا لملامح الوجه للمريض، الذي خضع لعملية تجميل الأنف العريض، لأن ذلك سيعطي المريض رؤية عامة وفكرة عن تجربة الطبيب المهنية في مجال التجميل.

من الضروري للغاية مراجعة شهادات الطبيب المختص الذي تلقى فيها تعليمه وعدد المؤتمرات التي حضرها، فكل هذا يعطيه الأفكار اللازمة ورؤية واضحة لكيفية العلاج مع جميع الحالات التي يمكن مواجهتها مع المرضى.

 ومن المهم أيضًا التواصل مع العملاء الأكبر سنًا من المرضى السابقين الذين تلقوا العلاج عند الطبيب المرشح لعملية تجميل الأنف العريض.

ماهي أنواع عمليات تجميل الأنف العريض؟

يتختلف هذا النوع من العمليات على حسب ملامح الوجه وتناسقه مع شكل الأنف العريض، بحيث يوجد  العديد من أنواع هذه الجراحة التجميلية والتي تتم بأسلوبين مختلفين هما :

1-)عملية تجميل الأنف العريض من الداخل

حيث يتم إجراء هذه العملية تحت تأثير التخدير العام ، ويتم إجراؤها من داخل الأنف بحيث يتم عمل شقوق بسيطة في البطانة الداخلية للأنف ،ويقوم الجراح من خلال هذه الشقوق بإزالة الأجزاء البارزة والزائدة من غضروف الأنف ، مما يسمح لها بتقليل حجمها وإعادة تشكيلها.

كما تعتبر من العمليات الحديثة التي تستخدم في إجراء تجميل الأنف العريض.

2-) عملية تجميل الأنف المفتوح

حيث أن هذه العمليات الجراحية تعتبر هي الأكثر تعقيدًا، ولا يتم اللجوء إليها إلا في الحالات الصعبة أو تعاني من انحرافات شديدة وتضخم غير طبيعي.

وتتم هذه العملية عن طريق إزالة الطبقة الخارجية من الجلد التي تغطي الأنف ، ثم معالجة الأجزاء الداخلية المكونة له ، وإزالة الأجزاء البارزة من الغضروف ، وترقيق وتنحيف جوانب الأنف.

*تجميل الأنف العريض بالليزر

تعد جراحة الليزر لتجميل الأنف العريض من الجراحات التجميلية التي تهدف إلى حلول مثالية لمشكلة الأنف العريض ، كما تعلم ، فهذه العمليات الجراحية تتمتع بدرجة عالية من الدقة ، هذا بالإضافة إلى انخفاض مخاطر حدوث مضاعفات بعد العملية.

يتم إجراء عملية تجميل الأنف العريض عن طريق تسليط أشعة الليزر الدقيقة، في المناطق الزائدة أو المرئية في الغضروف الأنفي مما يؤدي إلى بترها وإزالتها ، وتعد تقنية الليزر من أكثر التقنيات الجراحية أمانًا وتطورًا.

 وهي يستخدم على نطاق واسع في إزالة اللحمية، كما تعتبر أكثر ملاءمة لمن يعاني من الأمراض الأنفية.

*تجميل الأنف العريض بالوخز و الإبر

يعتقد معظم الناس خصوصا الراغبين في إجراء هذه عملية تجميل الأنف العريض، أنها تقتصر على جراحات تكبير الأنف الدقيقة، لأنها أصبحت منتشرة وأصبحت شائعة في وقت قصير في جميع أنحاء العالم.

 ولكن يمكن إجراء نفس الجراحة بهدف تقليل أنف عريض أو كبير، حيث يعتمد الغرض من العملية على نوع المادة التي يتم حقنها والتي بدورها تنقسم هذه المادة المحقونة لنوعين مهمين هما:

1-تجميل الأنف العريض بالإبر الصينية

تعتبر الإبر الصينية من أقدم طرق العلاج المعروفة في العالم، وقد ثبتت فعاليتها على المدى الطويل، وأصبح من الممكن الآن استخدامها لتجميل الأنف العريض وإعادة تشكيله من جديد.

كما تتميز هذه الإبر بتأثيرها الفعال، ويقوم المعالج المختص بوخز الإبرة حول الأنف في مناطق معينة، وتسبب هذه الثقوب التهابًا طفيفًا ينتج عنه إعادة تشكيل الأنف العريض.

كما أنها تتحكم في معدل تراكم الدهون على الوجه، وتعمل على تقوية العضلات حول منطقة الأنف ، وهذا ما يجعله أنحف من الداخل وأقل سمكا مما كان عليه.

2- تجميل الأنف العريض بالإبر المذيبة للدهون

إن سبب امتلاكك لأنف عريض، هو تراكم الدهون حول غضروف الأنف، وفي هذه الحالة من الممكن التخلي عن الجراحة وتصغير الأنف العريض عن طريق الحقن بالإبر المذيبة للدهون.

تتم هذه التقنية عن طريق حقن الأنف بدواء مذيب للدهون ، ويتم إطلاق الدهون المتراكمة تحت طبقات الجلد مما يساعد على إزالتها بسهولة ، وهذا يجعل شكل الأنف أكثر جمالاً ، ويقل حجمه بشكل كبير ، يتماشى أكثر مع ملامح الوجه.

لا تحتاج هذه التقنية إلى وقت طويل حتى تكتمل، وبعدها يمكن للمريض العودة مباشرة إلى حياته الطبيعية ولم تسجل هذه التقنية أي ضرر أو مضاعفات بعد إجرائها.

لكنها مناسبة فقط لمن يعانون من زيادة كبيرة في الدهون، ولا تصحح شكل الغضروف الداخلي للأنف، كما أنها لا تصلح لأصحاب البشرة الحساسة أو الرقيقة.

*تجميل تجميل الأنف العريض دون عمليات  تجميل

يمكن للمرأة تجميل أنفها بدون اللجوء إلى الجراحة التجميلية ، حيث تعمل مستحضرات التجميل والحيل التجميلية على تجميل الأنف العريض ، وقد حظيت هذه الطريقة نجاحًا كبيرًا ، حيث إنها ليست الحل النهائي للمشكلة ، لكنها حققت أكبر شهرة وهي على الأقل ، طريقة منخفضة التكلفة لا خوف منها.

تتيح هذه الطريقة تكرارها أكثر من مرة ، والحصول على الشكل المناسب المطلوب ، ويمكن للمرأة القيام بذلك بسهولة في المنزل ، في حالة امتلاكها المهارة اللازمة لذلك ، والعديد من الحيل الأخرى التي يمكن لخبراء مستحضرات التجميل المحترفين القيام بها على أكمل وجه.

  كيف تتم فترة الشفاء بعد عملية تجميل الأنف العريض ؟

إن فترة الشفاء والنقاهة تكون طويلة في كثير من الأحيان وتحتاج إلى الصبر خاصة في تجميل الأنف العريض، يجب أن يفهم الطبيب توقعات المريض جيدًا ويجب تقديم التفاصيل النهائية، التي يمكن الحصول عليها الأشخاص الذين يسعون إلى الكمال ولديهم توقعات عالية.

 فهم مرشحون سيئون لهذه الجراحة وفترة التعافي مؤلمة لهؤلاء الأشخاص وتتطلب الكثير من الصبر والتوقعات، أما بالنسبة لأولئك الذين يبحثون دائمًا عن التفاصيل، فهم بحاجة إلى مساعدة طبيب نفسي قبل الجراحة والاستمرار في دعمه بعدها إذا لزم الأمر.

من بين أصعب حالات تجميل الأنف العريض التي قد يواجهها الطبيب، تلك الحالات التي تكون فيها عظام الأنف أصغر من أن تنمو بشكل طبيعي.

قد يحتاج الطبيب بعد ذلك إلى أخذ جزء من أضلاع القفص الصدري، من أجل ترميم عظام الأنف وجداره  واستعادة الشكل الهرمي ، مع مراعاة مجرى الهواء الأنفي.

يمكن خروج المريض من المستشفى بحالة طبيعية، وتتم المتابعة لمدة شهرين على الأقل من قبل الطاقم الطبي حتى يتعافى بشكل تام.

ماهي تكلفة عمليات تجميل الأنف العريض؟

على مدار العقدين الماضيين ، حدث تطور هائل في الدولة الواقعة في جنوب إفريقيا ، حيث طورت مراكزها الطبية بأحدث التقنيات والأدوات التكنولوجية المستخدمة في العمليات التجميلية أو الجراحة العامة .

*في إنجلترا :

لا تختلف أسعار العمليات الجراحية كثيرًا عن الأسعار في الولايات المتحدة ، حيث أن تكلفة هذه العملية هناك في المتوسط ​​8000 دولار أمريكي أو أكثر قليلاً ، حيث أن الخدمات الطبية في المملكة المتحدة ممتازة وهي المنافسة الأولى في ألمانيا في المجال الطبي ، كما يلجأ إليها ملايين المرضى من مراكزها الطبية كل عام.

*في بولندا :

تقدمت الخدمات الطبية فيها ، على الرغم من أنها متوسطة الحجم ولا يوجد بها مراكز مشهورة عالميًا ، لكن أسعار تجميل الأنف بشكل عام في متناول أكبر شريحة هناك ، حيث تتراوح تكلفة عملية تجميل الأنف العريض ما  بين 1000 و 2000 دولار أمريكي فقط.

*تركيا :

فهي تعتبر رائدة في مجال الجراحة التجميلية بشكل عام ، حيث يوجد بها مراكز طبية مجهزة بأحدث التقنيات لإجراء هذا النوع من الجراحة، وتقرر من يريد إجراء الجراحة قبل العديد من الخيارات للاختيار من بينها، وما يناسبه وتعديل الخيارات المتنوعة.

وتختلف هذه التكلفة اعتمادًا على العديد من العوامل ، بما في ذلك:

1- سمعة واعتماد مركز التجميل ومستوى السمعة ودرجة المصداقية.

2-مهارة وخبرة جراح التجميل في هذا المجال.

3- التقنيات والمعدات الحديثة التي تتلاءم مع هذا الإجراء الجراحي.

ماهي أضرارعمليات تجميل الأنف العريض؟

تحقق عملية تجميل الأنف العريض نسبة نجاح عالية جدًا في العديد من البلدان مثل أمريكا والمملكة المتحدة ، ولكن من الضروري قبل إجرائها اختيار الطبيب المناسب الذي لديه خبرة في عالم الجراحة التجميلية ، خاصة مع عمليات تجميل الأنف.

كذلك يجب أن يتم إجراؤها في مركز طبي متكامل مزود بكافة الأجهزة الطبية الحديثة والمتطورة وذلك لتلافي كافة إصاباتها أو الآثار السلبية التي قد تحدث للمريض، وقد يكون هناك بعض الأضرار التي قد تقع في عملية تجميل الأنف العريض على النحو التالي:

-بعد الجراحة، قد يواجه المريض صعوبة في التنفس بدرجات متفاوتة.

-تغير في لون جلد الأنف، والذي يشكل فيما بعد تشوهات في المظهر العام للوجه.

-ظهور رؤوس سوداء وداكنة على سطح جلد الأنف.

– فقدان دائم للرائحة لدى المريض ، وذلك نتيجة تلف العصب المسؤول عند أثناء الجراحة.

-ظهور بعض التورم حول الأنف مؤقتًا، وغالبًا ما يمر من تلقاء نفسه، لكن يمكن أن يستمر لفترات طويلة في بعض الحالات لعدة أشهر.

-قد تكون عملية التنفس مصحوبة بصوت صفير مزعج للمريض، ولكنه يسبب عدم الراحة للمرضى.

-قد يحدث المريض بعد مخاطر جراحية شائعة، مثل انتقال العدوى، أو الحساسية تجاه المواد المستخدمة في التخدير، أو النزيف.

كيف يمكننا أن تقلل من مخاطر عملية تجميل الأنف العريض؟

من المهم التأكد من أن جراح التجميل ذو الخبرة الجيدة والخبرة الطويلة في مجاله يتم اختياره بدقة ، والسؤال عن مركز التجميل الذي ستختاره لا يقل أهمية عن السؤال بالنسبة للطبيب ، حيث يفضل اختيار المراكز المعتمدة الحاصلة على شهادات الجودة في هذا المجال.

 أما بالنسبة لزيادة فرص نجاح عملية تجميل الأنف العريض يجب:

-أن تتبع إرشادات وتعليمات الطبيب المعالج قبل الجراحة وبعدها.

-معرفة برنامج الطبيب العلاجي والخطة التي ينوي اتباعها أثناء الجراحة التجميلية وإجراءاته الوقائية لتجنب المضاعفات المحتملة.

-الفهم الكامل لجميع نتائج وتوقعات هذا الإجراء الجراحي.

-أن تحرص على التواصل مع جراح التجميل والتشاور معه إذا لزم الأمر.

طريقة تصغير الأنف العريض بالوصفات الطبيعية

يلعب الأنف أهمية كبيرة بين أجزاء الوجه ، بالإضافة إلى كونه العضو المسؤول عن التنفس الذي يتم من خلاله استنشاق الهواء وزفيره ويدخل الهواء إلى الرئتين ويغادرمنها ، ولكنه أيضًا من أهم سمات الوجه التي يكتسبها الجمال ، لذلك كلما كان الأنف أصغر وأرق ، زادت ملامح الوجه جمالا وأكثر جاذبية .

 لذلك يحاول بعض الأشخاص الذين لديهم أنف عريض الخضوع لعملية تجميل الأنف العريض، بينما يحاول البعض الآخر تصغير الأنف العريض بالطرق الطبيعية مثل:

*تجميل الأنف العريض بخلطة الزيوت

أحضري وعاءًا مناسبًا لخلط كوب من زيت الخروع مع كوب من زيت الحلبة، ثم قلبيه حتى يتجانس تمامًا.افركي الأنف العريض بخليط الزيت من خلال تدليك دائري واتركي الخليط في الأنف لبضع ساعات ثم اشطفيه جيداً بالماء البارد.

*تجميل الأنف العريض طبيعياً بالزنجبيل والماء

نضع ملعقتين كبيرتين من الزنجبيل المبشور في وعاء صغير،ثم نضيف ملعقتين كبيرتين من الماء الدافئ إلى الزنجبيل ونخلطهم جيدًا حتى نحصل على قوام عجين،بعد ذلك يُدهن الخليط على منطقة الأنف ويترك لمدة ربع ساعة.

يشطف الأنف جيدًا باستخدام الماء الفاتر ، ثم يجفف بمنشفة قطنية،يجب تكرار هذه الوصفة مرة في اليوم لرؤية النتائج بطريقة فعالة وسريعة.

*تجميل الأنف العريض بوصفة الزبادي والخميرة

نحضر وعاءًا بحجم مناسب ، ثم نضع ملعقة من الزبادي وقليلًا من مسحوق الخميرة فيه ونقلب جيدًا حتى نحصل على عجين متماسك.

نضع العجينة السابقة على المنطقة العريضة من الأنف ونتركها لمدة ساعتين.

بعد انقضاء الوقت المطلوب ، نغسل الوجه جيدًا بالماء،للحصول على نتائج إيجابية وسريعة ، يجب تكرار هذه الوصفة مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع.

* تجميل الأنف العريض بالعسل والخميرة

نأخذ كمية مناسبة من مسحوق الخميرة ونضيفها مع ملعقتين صغيرتين من العسل الأبيض الطبيعي ، ثم نخلط المكونات حتى نحصل على عجينة متماسكة يمكن استخدامها،نطبق الخليط على الأنف ، ثم نتركه يعمل لمدة 120 دقيقة.

نقوم بغسل الوجه بعد ذلك بالماء البارد ، ولكي نحصل على نتائج إيجابية يمكننا تكرار هذه الوصفة مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع.

* خلطة معجون الأسنان والزنجبيل لتجميل الأنف العريض

نأخذ ملعقة كبيرة من خل التفاح على ملعقة كبيرة من معجون الأسنان وملعقة أخرى من الزنجبيل المسحوق، ثم نخلط جميع المكونات معًا جيدًا.

نضع الخليط على منطقة الأنف ، مع التركيز على الجوانب ، ثم نتركه لمدة ساعة على الأقل،نشطف

بالماء البارد ونكرر هذا الخليط مرتين في الأسبوع لتحقيق النتائج المرجوة.

* تجميل الأنف العريض بتمارين اليوجا

يؤكد خبراء مستحضرات التجميل أن ممارسة اليوجا من أهم الأمور التي تساعد الشخص على الشعور بالراحة والثقة ، حيث توجد فوائد لتصغير الأنف العريض إذا اتبعت هذه الخطوات التالية:

-يجب أخذ نفسً طويل وعميق ويجب الجلوس في وضعية مسترخية مع إغلاق فتحة الأنف بالأصابع.

-يجب التنفس والأنف مفتوح مع الثبات في نفس الوضعية لبضع ثوان.

-تكرر الخطوة السابقة مع فتحة الأنف عشر مرات ، مع الاستمرار في هذه التمارين يوميًا ، لملاحظة التغير في حجم الأنف خلال فترة زمنية قصيرة.

أهم الحيل السحرية لتجميل الأنف العريض

نظرًا لأن ميزات الوجه تتغير بشكل كبير من خلال المكياج ، ولأن اللعب بالألوان له قدرة مذهلة على تغيير تلك الميزات ، فاعلمي تمامًا أنه كما يمكن لمكياجك أن يبرز جمالك يمكنه أيضًا إخفاء عيوبك ، أو على الأقل تقليلها.

 لذلك يمكن حتى أنفك العريض يمكن تصغيره من خلال حيل المكياج التالية:

1- يمكنك تصغير أنفك العريض وتجميله عن طريق جعل المنطقة التي تريدين تقليلها باستخدام كريم أساس أغمق من لون بشرتك الأصلي، والذي غالبًا ما يكون طرف أنفك ، وتفتيح المنطقة التي تريدينها.

وذلك باستخدام كريم أساس أفتح من لون بشرتك، ولتثبيت هاتين الخطوتين تحتاجين إلى وضع البودرة ، بنفس الطريقة التي استخدمت بها الفاونديشن على طرفي عظمة الأنف.

2- استخدمي أحمر خدود خوخي وامزجيها باتجاه الصدغين لإظهار طول الأنف بدلاً من عرضه وتقليل مظهره.

3- يمكنك تقوية مكياج عينيك ، أو مكياج شفتيك ، بالتركيز على الألوان القوية ، من أجل صرف الانتباه عن أنفك وتحويله إلى مناطق أخرى من وجهك.

4- انتبهي بشكل خاص لرموشك في مكياج العيون ، فاستخدم الماسكارا على رموشك ، باستخدام ستفصل العين عن الأنف دائمًا.

خاتمة عمليات تجميل الأنف العريض

الأنف من أهم أجزاء الوجه التي تؤثر على جماله ودرجة تناسق الأعضاء فيه ، ويرجع ذلك إلى موقعه في وسط الوجه ، وتعد مشكلة تشوه الأنف من أكثر المشاكل من الشائع أن الشخص قد يواجهه في حياته.

بغض النظر عما إذا كانت المشكلة ناتجة عن تشوه أو ندوب فيه ، أو زيادة في المشكلة أو انخفاض في حجم الأنف بالنسبة لبقية ملامح الوجه ، وفي كل هذه الحالات قد يخضع الشخص لعملية تجميل الأنف العريض.

وقد شجع تطوير التقنيات المتطورة في هذا المجال على زيادة هذه الأنواع من العمليات التجميلية ، نظرًا لما تحتويه من نتائج فعالة من حيث التحسن الكبير في المظهر الجمالي للأنف ، فضلاً عن الحد بشكل كبير من مخاطرها بفضل تطور التقنيات الجراحية وتنوع أساليبها.

قد يعجبك أيضاً