تجاعيد الوجه وإزالتها نهائيا
عمليات التجميل

تجاعيد الوجه: أهم الطرق والعلاجات الطبية لاستعادة الشباب والنضارة

تجاعيد الوجه

تجاعيد الوجه هو أمر طبيعي يحدث نتيجة التقدم بالعمر وفقدان جلدك لمرونته ورطوبته جراء تراجع مادة الكولاجين والإيلاستين، وبسبب تحلل هاذين العامليّن تظهر التّجاعيد’wrinkles ‘، أو بسبب عواملٍ أخرى تُساعد على ظهورها قبل أوانها.

 وتتعدد المناطق التي تظهر التجاعيد فيها؛ كالوجه والرقبة واليدينّ والذراعينّ ، وتبدأ بالظهور بناءً على أكثر تعبيرات الوجه ظهوراً خصوصا حول العينين والفم نتيجة الضحك أو العبوس.

في عصرنا الحالي توفرت العديد من الطرق والحلول التي تساعد على التخلّص من التجاعيد وعلاج الخطوط الرفيعة بشكل جيد سواءٌ بطرقٍ طبيعيةٍ أو طرق طبية، تابعونا إلى الأخيرىسنتحدّث عنها في المقال التالي .

أسباب تجاعيد الوجه

عادةً ما تهتم المرأة بإطلالتها وجمالها،لكن عندما تنظر للمرآة وتدرك في تلك اللحظة أنها لن تظل بعمر صغير و شباب طول عمرها، وتبدأ تمعن النظر في البقع الداكنة والخطوط الرقيقة التي بدأت في الظهور والتي لم تكن موجودة أيام الصبا، سيصبح الأمر مخيفاً ومثيرا للقلق.

لا يقتصر الأمر على النساء فقط بل للرجال نصيب أيضا،حيث نجد أن بعض الأشخاص يظهرون أكبر من عمرهم الحقيقي وأكثر ، وقد تكون أنت واحد منهم عزيزي القارئ.

للأسف فإن معظم ما تراه على بشرتهم من آثار في سن الأربعين أو ما فوق، هو نتيجة لبعض العادات السلبية التي كانوا يقومون بها في الماضي خصوصا في بداية العشرينات، والتي ترتكز بالأساس على عادات غذائية غير سليمة وغير صحية بالمرة.

هنا يبقى القرار لكلا الجنسين وهو البدء بمعالجة البشرة والعناية بها لأن هذا هو المهم، بحيث لا يمكننا الآن إيقاف الوقت والرجوع إلى الوراء، ولكن يمكننا إيقاف أسباب ظهور التجاعيد التي تتكون بسبب عدم اهتمامنا وذلك بمعالجتها وإيقاف ظهورها.

وتتعدد أسباب ظهور تجاعيد الوجه لعدة عوامل إليك أهمها:

1-الشيخوخة المبكرة

مع تقدم العمر تصبح البشرة معرضة لبعض المشاكل كمرونتها وهشاشتها بشكل ملحوظ، وبالتالي يلعب انخفاض الزيوت الطبيعيّة والدهون الموجودة تحت الجلد دورا في جفاف وعدم توهج ‘cloudflare ‘البشرة، مما يؤدي إلى التجاعيد وظهور الخطوط بشكل واضح.

2- التعرض بكثرة للشمس

فهي تعتبر أحد أسباب التقدم في العمر بشكل كبير،حيث تقوم بإتلاف الخلايا وتدمير مادة الكولاجين والإيلاستين، مما يؤدي إلى ترهل البشرة وجفافها وملأ الوجه تلقائيا بالتجاعيد والخطوط المقلقة طيلة الوقت، لذلك احرصي على تفاديها مباشرة.

فيجب الوقاية و الاهتمام ببشرتنا كعدم التعرض لها في أوقات الذروة ما بين 11 صباحا و3 بعد الزوال تفاديا لأي أضرار، مع ضرورة ارتداء القبعة الواقية والنظارات الشمسية.

3-سوء التغذية nutrition

أيضا عدم تناول الأغذية التي تحتوي على المكونات المفيدة كمضادات الأكسدة بوفرة، مثل الفواكه والخضروات الطازجة تساهم في ظهورها ،لأن تناولها بانتظام يساعدها في الدخول للطبقة الداخلية للبشرة أكثر من أي مواد طبيعية،وبالتالي تزيل الأضرار الناتجة عن التعرض للشمس.

وتساهم بعض الفيتامين مثل فيتامين “سي” على إنتاج الكولاجين مثل الفراولة والتوت والبرتقال، لذلك علينا أن نحرص على تناوله باستمرار ويكون ضمن برنامجنا الغذائي.

4- نقص في البروتينات

إن الجسم يحتاج إلى البروتين بشكل يومي،من أجل الحفاظ على الأنسجة الموجودة بالبشرة لجعلها ناعمة ورطبة،فبوجوده يستطيع الجسم إنتاج الكولاجين وحمض الهيالورونيك والإيلاستين.لذا يجب علينا تناول البروتينات الكاملة لتعزيز صحة بشرتنا وإنقاذها من الجفاف وعدم تناول المأكولات و الأطعمة التي تكون خالية من البروتين.

5- الإفراط في تناول السكريات

إن تناول السكر بكثرة سبب رئيسي في ظهور تجاعيد الوجه بصورة مبكرة، وبالتالي تظهر أكبر من عمرك،خصوصا إذا كنت من محبي السكر فالإفراط في تناوله يسبب ارتفاع السكر في الدم وتحدث عملية تسمى “بالجليكاتيون” الذي يحتوي على مواد تسبب في ضرر الكولاجين، والذي بدوره له دور فعال في ليونة البشرة، وبالتالي هذا الضرر يفقد للبشرة ليونتها وتظهر التجاعيد بصفة دائمة.

لذلك علينا التقليل من نسبة السكر بصفة دائمة، وتعويضه ببدائل صحية مثل الفواكه الطازجة والجافة.

6- وضعيات النوم

من الأسباب التي تساعد في ظهور تجاعيد الوجه المبكرة،هي طريقة النوم على أحد الجانبين أو على الوجه بطريقة مباشرة،فهذه الوضعية الخاطئة تأثير كبير على ظهور علامات التجاعيد المبكرة، التي في النهاية ستصبح ملازمة دائمة على الوجه.

عندما تنامين على أحد الجانبين أو الوجه تساعدي في ظهور التجاعيد، عليك بالمداومة والتعود على النوم على الظهر لتفادي ظهورها، لكن معظم الأشخاص لا يرتاحون لهذه الوضعية،بالمقابل توجد بدائل مريحة كاختيار وسادة مصنوعة من الحرير الناعم، لنعومتها ورطوبتها على بشرتك .

7- التدخين

يعاني الأشخاص المدخنون من ظهور تجاعيد الوجه المبكرة بحيث يظهرون أكبر من سنهم الحقيقي،وهذا ناتج عن استخدام العضلات التي توجد عند زاوية العين وفوق الشفة العليا عند سحب الدخان من السيجارة.

8- شرب الكحول

من مدمرات البشرة وظهور تجاعيد الوجه الإدمان على شرب الكحول، فهو إلى جانب تأثيره القوي على تدمير لون البشرة خصوصا تحت العيون وحول الأنف الذي يكسر شعيراته الدموية ويحول لونه إلى الأحمر.

إلى جانب ذلك، فهو يساهم في انتفاخ العين وظهور الهالات السوداء ويكسر الأنسجة في البشرة، مما يؤدي إلى إلحاق الضرر بها وبالتالي ظهور الخطوط بصورة واضحة.

9- تعابير الوجه المختلفة:

تساهم تعبيرات الوجه في ظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة، وتشمل حركات العبوس والضحك والابتسام.

 10-الضغط النفسي والتوتر:

إن الضغط النفسي والتوتر العصبي يؤثر بشكل سلبي على الهرمونات، وبالتالي يؤثر على البشرة بشكل مباشر مما يؤدي إلى شحوبها وفقدان نضارتها.

لذلك يعتبر الضغط النفسي والتوتر المستمر من أسباب ظهور تجاعيد الوجه المزعجة.

11- عدم شرب الماء

يعتبر الماء عنصر حيوي لتغذية الجسم والبشرة وحمايتها من التجاعيد، خصوصا تجاعيد الوجه المبكرة، فشرب الماء بكميات كثيرة يعوض جفاف وخشونة البشرة الناتج عن تعرضها للشمس بدون كريم طبي.

إن قلة شرب المياه يساعد في ظهور التجاعيد والخطوط، كما يزيد من جفاف البشرة ويتسبب في شحوبها وقلة نضارتها، كل ما علينا هو شرب كميات معقولة من الماء ما لا يقل عن ثمانية كؤوس كل يوم.

12-عدم إزالة المكياج قبل النوم:

إن مستحضرات التجميل ‘cosmetics’ الرخيصة الثمن لا تتوفر على معايير السلامة، تؤثر سلباً على البشرة والجلد خصوصا عند تركها لفترات طويلة دون إزالتها قبل النوم، فهذه المواد الكيماوية chemical تتفاعل مع البشرة وتسبب في ظهور تجاعيد الوجه بما فيها تجاعيد الجبهة وحول إن مستحضرات التجميل العين، هذه المنطقة التي تعتبر جد حساسة حيث يبلغ سمكها حوالي نصف مليمتر.

إذن عند إزالة الماكياج يجب أخذ الحذر والحيطة، لأن أي ضغط أو حركة عنيفة على هذه المنطقة الرقيقة تؤدي إلى إتلاف الأنسجة حول العين، وتلحق الأذى بها، وبالتالي تتشكل تجاعيد وخطوط الوجه بشكل واضح خصوصا في منطقة حول العيون.

ماهي أنواع تجاعيد الوجه؟

لتجاعيد الوجه أيضا أنواع متعددة ومختلفة، والتي يجب أن نميز فيما بينها لنتعرف عليها أكثر، و تتمحور على 3 أنواع وهي كالتالي:

1- طيات التجاعيد

تظهر هذه النوعية من التجاعيد في منطقة الرقبة لدى النساء بالخصوص، لأنه مع تقدم السن يفقد الجلد مرونته وتبدأ طيات التجاعيد بالظهور في الوجه خاصة منطق الأنف والخدود وعلى مستوى الفكين.

2- التجاعيد الديناميكية 

هي تجاعيد الوجه الناتجة عن التعابير والحركات التي تظهر على الوجه والجبهة عندما تفاجأ بأية ردة فعل، أو عندما تعبس أو عندما

يزداد شعورك بالألم.

عندما تقوم بأي تعبير، يتم دفع الجلد وعضلات الوجه في آن واحد، مما يسبب ظهور تجاعيد الجبهة والعيون.

3- التجاعيد الساكنة

سميت بهذا الاسم كونها تبقى ساكنة في الوجه بعد سنوات من قيامك بنفس تعبيرات وحركات الوجه، التي ذكرت سابقا.

إلى جانب التعبيرات التي تظهر على الوجه، فهذه التجاعيد الساكنة تظهر نتيجة مسببات معروفة،كالذين لا يتمتعون بصحة جيدة أو لديهم نقص في المعادن والمواد الغذائية، كما تظهر نتيجة كثرة التعرض للشمس وإدمان التدخين بالنسبة للمدخنين.

أهم الطرق والعلاجات لتأخير ظهور تجاعيد الوجه

وتجدر الإشارة أنه في ظل تطور التكنولوجيا وتطور تقنيات ووسائل العلاج، أصبحت عدة حلول لمشكلات تجميلية عديدة من بينها تجاعيد الوجه، التي أثبت الطب فعاليته في تخفيفها وإزالتها بشكل نهائي.

سنقدم أهم الطرق والعلاجات ‘remedies ‘الطبية الرائعة لتأخير وإزالة تجاعيد الوجه من بينها:

* علاج تجاعيد الوجه بالليزر the laser

هو إجراء علاجي يحتاج إلى مهارة وطبيب مختص في هذا المجال،لأنه يستخدم تقنية التقشير على مستوى الطبقة السطحية للبشرة، وإنتاج بروتين الكولاجين الذي يمنح البشرة مظهر شبابي خالي من أي خطوط رقيقة أو متوسطة.

* الجراحات التجميلية لإزالة تجاعيد الوجه

بعض خبراء وأطباء التجميل لا يستحسنون فكرة اللجوء للجراحة وتعريض جسم المريض للمشرط والتخدير، لكن إذا صعب الأمر ولم يبقى أي حل آخر، تبقى الجراحة التجميلية هي المنقذ الوحيد في هذه الحالة.

فهي تعتمد على شد الوجه من جهة الجبين وشده لإزالة الجلد الزائد، ولأن هذه الجراحة نسبة النجاح فيها مرتفعة،ينصح قبل إجرائها باتباع بعض التعليمات كمناقشة النتائج المتوقعة منها موازنة مع مخاطرها على حسب حالة المريض الصحية.

*الحقن بالبوتوكس لإخفاء تجاعيد الوجه

 انتشر filling  بالبوتوكس مؤخرا بين النساء بشكل عام نظرا لنتائجه السريعة وسهولة إجرائه،فهو يعد من الإجراءات التي ليس لها آثارجانبية مقلقة، فهي ينصح بها الأطباء لنجاحها ونتيجتها الفورية و السريعة.

حيث يقوم هذا الحقن على حشو أماكن ظهور تجاعيد الوجه بمادة البوتوكس، التي تحقن في عضلات الوجه لإزالة الخطوط المتواجدة فيه ليأخذ شكلا واحد متناسق مع بقية الملامح.

من مميزاته أنه يحسن منظر الوجه ويعيد له الشباب والنضارة، كما أنه يمكن تكرار الحقن حسب الحاجة لذلك والتحسن من خلاله لعدة أشهر مع تكرار الحقن، بشرط نجاحه أن يكون الطبيب يتوفر على كفاءة عالية وخبرة في حقن البوتوكس، مع الانتباه لنوعيته والمادة المستخدمة لهذا الغرض.

*التقشير الكيميائي

يستخدم التقشير الكيميائي لإزالة تجاعيد الوجه بصفة نهائية باستخدام مجموعة مختلفة من المواد الكيميائية المتنوعة،من أجل حرق الطبقة العلوية للبشرة، وإتلافها مما يحفز الجسم ويساعده لإنتاج الكولاجين بكثرة على البشرة.

* إزالة تجاعيد الوجه بالخيوط

تعتبر إزالة تجاعيد الوجه بالخيوط من العمليات غير الجراحية، بحيث يتم خلالها استخدام عدة أنواع من الخيوط الطبية، لشد الوجه في عدة أجزاء منه كالخدود ومنطقة أسفل الفم وفوق الحاجبين، والهدف منها إزالة تجاعيد الوجه بصفة نهائية لإضفاء مظهر شبابي على البشرة.

فهذه التقنية المتطورة أصبحت من أكثر الطرق الطبية والمضمونة في التخلص من علامات الشيخوخة، كما أن نتائجها جد فعالة وطويلة الأمد مقارنة مع باقي العمليات المتعارف عليها.

هناك العديد من الخيوط الطبية المستخدمة في هذه العملية، بعضها يذوب بمرور الزمن بين أنسجة البشرة ونوع آخر لا يذوب ، وبعضها يستمر تأثيره لمدة تصل إلى خمس سنوات وأحيانًا أطول من اللازم ، بينما يوجد نوع آخر سعره رخيص ويستمر لمدة عامين فقط.

*أنواع التقنيات المستخدمة بالخيوط

إزالة تجاعيد الوجه تعتمد على نوعين من التقنيات: النوع الأول يسمى شد الوجه بصفة دائمة، بحيث لابد للطبيب بإجراء شق بسيط أعلى الرأس تحت منبت الشعر، من أجل إدخال أنبوب رفيع يثبت في المنطقة المستهدفة.

أما النوع الثاني فهي شد الوجه بصفة مؤقتة، ويتم إدخال الخيوط عن طريق إبر طويلة طبية مخصصة لهذا الغرض، تستخدم في الوجه دون حدوث أي ندوب أو أي أثر واضح، وهي عكس الدائمة فهي لا تحتاج إلى عمل شقوق في الجلد أو الضمادات .

إذن مميزات إزالة تجاعيد الوجه بالخيوط أنها لا تحتاج إلى تخدير كلي ،كما أن نتائجها طويلة الأمد تمتد لسنوات عديدة،وهي تناسب الرجال أيضا،كما أن نتائجها الأولية تظهر بمرور 3 أسابيع من انتهاء العملية.

بحيث تلاحظ المرأة أن وجهها مشدود بشكل ملفت للنظر إلى جانب رقبتها أيضا،واختفاء الخطوط الرقيقة والمتوسطة أيضا، بشكل عام تجاعيد الوجه التي كانت تحيط بالعين وفي منطقة الجبهة كذلك على مستوى الفم.

*المرطبات المغذية للبشرة

يأتي دور المرطبات التي تغذي البشرة وتساعدها على الترطيب والمرونة، إلا أنها غير فعالة بالنسبة لتجاعيد الوجه العميقة؛فهي تساعد على تخفيفها في حالة استخدامها في عمر مبكر هنا النتيجة تكون أحسن وأفيد.

وهي ليست مضرة أو لها أعراض جانبية، بل بالعكس هي ترطب البشرة من العمق، وبالتالي لها قدرة على تخفيف الخطوط الرقيقة وظهورها بشكل غير واضح.

* كريمات الرتينويد لعلاج تجاعيد الوجه

من الكريمات المستخلصة من الفيتامين (أ) التي تؤخر علامات التقدم في العمر، وتجاعيد والوجه والتصبغات والبقع الداكنة، فهي تعد من أفضل الطرق المجربة والفعالة لتحسين مظهر الوجه،مع الأخذ بعين الاعتبار وصفة طبية قبل استعماله.

فهذا النوع من الكريمات، قد يسبب عند استخدامه بعض الاحمرار والتهيج في البشرة، لكن سرعان ما تزول هذه الأعراض وظهور نتائجه الإيجابية المذهلة.

*مضادات الأكسدة

هي مضادات تحتوي على مجموعة من الفيتامينات المتواجدة بكثرة في بعض أنواع الفواكه والشاي الأخضر،فالمحلات التجارية أصبحت تتوفر على العديد من مستحضرات التجميل التي تدخل في تركيبتها كريمات مضادة للأكسدة،مثل كريمات الأساس، وواقي الحماية من الشمس،الذي يعمل على تأخير ظهور تجاعيد الوجه واليدين والرقبة.

* أحماض الفاكهة

هي أحماض طبيعية آمنة على البشرة تعمل على تقشيرها وتخفيف التصبغات الداكنة،مع تهيج خفيف واحمرار بسيط فور استعماله،لكنه يزول تدريجيا، وهي من أهم كريمات التقشير الطبية، وتعرف في المجال الطبي بأحماض الألفا هيدروكسي.

ويمكنك الحصول على نفس النتيجة من خلال وصفات طبيعية فعالة باستعمال عصير الليمون في مختلف الوصفات، لأنه جد فعال كمضاد في تخفيف تجاعيد الوجه العميقة وإزالتها بصفة دائمة بالنسبة لتجاعيد الوجه الخفيفة.

أهم الطرق الوقائية لتفادي ظهور تجاعيد الوجه

بعد ظهور تجاعيد الوجه، نكون قد تأخرنا لإزالتها طبيعيا ولا يمكننا فعل الكثير لإخفائها أو التخفيف منها، لكن باستطاعتنا القيام ببعض الطرق الوقائية التي يمكن أن تؤخر ظهورها، ومن ضمنها إرشادات ونصائح  للحصول على بشرة اكثر مرونة و نضرة،تتمتع بريعان الشباب ولأطول مدة ممكنة من بينها:

-من االمشكلات المضرة بالبشرة،هو تعرضنا للأشعة فوق البنفسجية فهي تسبب ظهور التجاعيد مبكرا، فسؤالي هنا هو كيف نحمي أنفسنا من أشعتها الضارة؟يمكننا فعل الكثير من أجل حماية بشرتنا من الجفاف والتجاعيد ومشاكل أخرى.

*واقي الشمس

لكن أول خطوة قبل خروجنا من البيت هو استعمال واقي الشمس يوميا الذي يتوفر على عامل حماية بدرجة (30) أو أكثر كل يوم ويكرر استعماله لمدة ساعتين على الأقل، وارتداء النظارات الشمسية الطبية للحفاظ على العيون وقبعة واقية تحمي الوجه من أشعة الشمس الحارقة.

* الألوان الفاتحة

-كما أن ارتداء الألوان الفاتحة تلعب دور مهم في انعكاس أشعة الشمس على وجهك، عكس الألوان الداكنة التي تقوم بامتصاص نسبة كبيرة من الأشعة فوق البنفسجية، وبالتالي تؤثر على بشرتك وتظهر تجاعيد وجهك مبكرا.

*تدليك الوجه

– تدليك الوجه باستخدام مواد طبيعية خاصة المواد الغنية بأوميغا 3، وزيوت طبيعية كزيت السمك أو السلمون و الصبار، اللذان يساهمان في ترميم وتجديد خلايا البشرة،وبالتالي يساعد على تأخير ظهور تجاعيد الموجودة في الوجه،

*استخدام المرطبات

كذلك من خلال استخدام المرطبات التي تحمي بشرتك من الجفاف والتقشر، مثل كريم الحليب وكريم الأفوكا الغني بالمواد المرطبة والألوفيرا بالإضافة إلى استخدام مستحضرات طبية بموافقة الطبيب لعلاج التجاعيد المبكرة التي تظهر في عمر مبكر، والتي يمكنها أن تساهم في تأخير ظهورها على بشرتك.

*وصفات طبيعية

-تطبيق وصفات طبيعية على وجهك مرتين في الأسبوع لتتجنبي تجاعيد الغد،في مطبخك سيدتي توجد أقنعة منزلية ومغذية لبشرتك بشكل مفرط، وهي أقوى الماسكات المضادة للشيخوخة لأنها تحتوي على بروتين الكولاجين، و مصدر الفيتامينات مثل ماسك الموز والبرتقال و الجزر و التفاح وغيرها من الأقنعة المفيدة لشد البشرة، و اختفاء التجاعيد التي تحسن مظهر الوجه.

فمثلا هذه الوصفة تعالج تجاعيد الوجه، فطريقة التحضير والاستعمال سهلة : خذي ملعقة من جوز الهند و عسل النحل و الزبادي بالتساوي،يوضع هذا الخليط للوجه ويترك حتى يجف 15 دقيقة،بعدها يتم غسل الوجه ومسحه بماء الورد.

تمارين لشد عضلات الوجه وإخفاء التجاعيد

تعد تمارين عضلات الوجه من أبرز التمارين الفعالة، التي تلعب دور مهم في شد الوجه وإزالة التجاعيد منه خصوصا الشفوية الأنفية، وحول العين وفي الجبهة.

ومن أجل نتائج فعالة ومضمونة يجب مداومتها بشكل يومي خصوصا في الليل، لأنها تساعد على شد البشرة وإعطائها منظرا طبيعيا،فلا يمكن مزاولتها لمدة قصيرة وتقولي لقد فعلتها.

يجب مداومتها لتشاهدي الفرق بنفسك، فهذه الخطوة تحتاج لعزيمة ورغبة جامحة من أجل الالتزام بها، عن طريق التمارين والتدليك بالزيوت الطبيعية كل ليلة، إذا كنت مهتمة تابعي معي فهي حتما ستفيدك.

تمارين التخلص من التجاعيد والعلامات التعبيرية هي وسيلة للبدء بتدفئة وجهك عن طريق تدليكه بيديك بزيت الصويا وزيت الزيتون مع عدم الضغط على الجفون بقوة، وعدم العبوس كي يرتاح الوجه جيدا مع الابتسام ، من أجل تعزيز الكولاجين في الوجه،هذا التمرين داومي عليه عشر مرات متتالية لمدة 15 دقيقة على الأقل ، حاولي ألا تمدي الجلد بعنف، بل بلطف شديد،ثم افركي الوجه بالماء الفاتر بعدها استرخي أقل وقت ممكن وأبدئي بهذه التمارين .

1-تمرين الجبهة

يجب وضع الأصبع فوق الجبين ثم رفع الحاجبين بلطف، مع إعادة التمرين 10 مرات متتالية والتأكد من عدم وجود تجاعيد في المنطقة المستهدفة.

تمرين الجبهة من أهم تمارين الوجه والجبهة، وتصلح هذه الحركات بواسطة التدليك بزيوت طبيعية كزيت اللوز الحلو،فهو يساعد على قوة عضلات الجبين وشد تجاعيد الوجه.

2-تمرين العيون

هو تمرين جد مفيد لتجاعيد العيون وهو مخصص لها بالتحديد لأنه يساعد على عدم ظهورها، كل ما عليك فعله هو تحريك عينيك من اليمين إلى اليسار والعكس، ومن الأعلى إلى الأسفل والعكس كذلك خمس مرات متتالية، مع عدم تحريك عظم الفك،فقط يكون التركيز على العينين فقط فهما المستهدفان.

3-تمرين الخدود

هذا التمرين رائع وفعال في التخلص من تجاعيد الوجه، بشرط أن

تبدو عظمة الوجنتين والخدين قويتين في هذا التمرين، يجب أن تضعي أصابعك على حواف شفتيك مع الضغط اللطيف وسحب زوايا الشفتين نحو الأذنين، مع الرجوع للوضع الطبيعي وإعادته 10مرات متتالية.

4- تمرين الفم

هذا التمرين جد بسيط لكنه يعطي نتيجة مع المداومة،بحيث يجب عليك فتح فمك على شكل حرف “أوو” مع نطق الحرف بصوت منخفض،يكرر التمرين عدة مرات متتالية،هو فعال في إزالة تجاعيد الوجه بما فيه منطقة الفم.

5–تمرين الأنف والشفايف

هذا التمرين مناسب للتخلص من تجاعيد الوجه خصوصا التجاعيد الموجودة في منطقة الأنف والشفاه على شد الوجه ونفخ الخدود بطريقة طبيعية، يجب أن تقوم بفتح الفم مع إخفاء الشفاه خلف اللسان، مع إعادته 10 مرات إلى 15 مرة والرجوع للوضع العادي.

6-تمرين الذقن

يهدف هذا التمرين إلى الزيادة من قوة عضلات الرقبة وكذا التخفيف من ازدواجية الذقن أيضا لمن يعانون من هذا المشكل، فهذا التمرين يساعد على إزالة التجاعيد حول منطقة الفم، كل ما عليك فعله هو إخراج اللسان مع تحريك الرأس إلى اليمين، بعدها يرفع الذقن إلى الأعلى مع الاستمرار في تطبيق هذا التمرين لمدة 5 دقائق كل مع العودة للوضع الطبيعي،وتكرار التمرين بنفس الطريقة للجهة اليسرى 5 مرات.

الخلاصة

في هذا المقال حاولت سيدتي الجميلة أن أشرح لكِ التعريف الصحيح لتجاعيد الوجه و أسباب ظهورها وكذلك أنواعها، حيث يرجع السبب الأول لظهورها مبكرا هو التعرض العشوائي لأشعة الشمس الضارة، بالإضافة إلى عوامل أخرى: كالوراثة والتقدم في العمر ونوعية بشرتك، الذي يلعب دور مهم في ظهور تجاعيد الوجه بصورة واضحة، ناهيك عن العادات السيئة التي نلحقها بأنفسنا كالتدخين وعدم الاعتناء اليومي بالبشرة وغيرها و بالتالي ضرورة الإبتعاد عنها.

من ناحية أخرى ، يمكنك فعل الكثير لتأخير ظهور هذه التجاعيد على بشرتك ، مثل محاولة الإقلاع عن التدخين كبداية أولية ، و العناية بترطيب البشرة ، مع وضع كريم وقائي لحمايتها من الأشعة فوق البنفسجية .

 مع مداومة الغذاء الصحي و الأطعمة المتوازنة وشرب كميات كافية من المياه،الذي يساعد ترطيب البشرة وليونتها وبالتالي في إزالة أو تقليل ظهور الخطوط أو المتوسطة،وكحل أخير يمكنك اللجوء لحقن البوتكس أو الفيلر أو التجميل بالليزر كحل طبي لإزالة التجاعيد كليا.

إذن استعملوا واقي الشمس عند الحاجة، أكثروا من شرب الماء ، مارسوا الرياضة و حافظوا على ساعات النوم الكافية.

من الجميل أن تحافظي على جمالك ونضارة بشرتك سواء كنت شابة أو متقدمة في العمر، لكن تذكري أن الأجمل هو أن تعيشي هذه المراحل بكل ما فيها حلوها ومرها قدر الإمكان تناولي كل ما تشتهيه نفسك، لكن لا تحاولي الظهور كصبية صغيرة، وأنتِ تجاوزت الخمسين من عمرك.

 ما دمت تستمتعين بجمالك الطبيعي الذي يميزك عن غيرك من النساء والذي خلقك الله تعالى به ، فلا تبالغي في السعي وراء المستحضرات التجميلية وأنواع الجراحات التجميلية ، حيث تخفي في كل عملية جراحية ‘surgery’ تقومين بإجرائها، نزع جزءً من سماتك التي أحبها فيك أحبائك وجميع الأسرة .

قد يعجبك أيضاً