الكولاجين للبشرة والجسم
عمليات التجميل

الكولاجين ودوره للجسم ونضارة البشرة وشبابها

الكولاجين يعتبر من أهم أنواع البروتين في الجسم،كونه يلعب دورًا مهمًا في الحفاظ على نضارة وشباب البشرة، وعمومًا فهو مهم جدًا للحفاظ على صحة الجسم.

 فيما يلي نتعرف على أهم المعلومات حول تأثيرات الكولاجين على البشرة والجسم بشكل عام، ومصادره المختلفة.

ما هو تعريف الكولاجين؟ 

يعتبر الكولاجين نوع مهم من البروتين الموجود في أنسجة الجسم المختلفة، كما أنه يشكل ثلث الكمية الإجمالية للبروتين في الجسم، لأنه يعد النوع الأكثر شيوعًا في جسم الإنسان مقارنة بأنواع البروتينات الأخرى.

فهو يوجد في الأوتار والعضلات والعظام والأربطة والجلد، وبدرجة أقل في أجزاء أخرى من الجسم مثل الأوعية الدموية والأسنان.

غالبًا ما يحدث الكولاجين في الجسم على شكل سلاسل من جزيئات البروتين، المرتبطة بإحكام والتي تكون طويلة نسبيًا ومرنة وجد قوية.

ماهي مدى أهمية كولاجين البشرة وللجسم؟

يلعب كولاجين الجسم والبشرة دورًا مهمًا، في كونه يساعد على إعطاء القوة والمرونة لأنسجة الجسم المختلفة ، وفقًا لبنية ووظيفة كل منها.

ومع ذلك ، عندما يكون هناك انخفاض في مستويات الكولاجين في الجسم لسبب أو لآخر ، فإنه بشكل عام يكون له تأثير سلبي على الجسم ، لأن انخفاض مستوياته يمكن أن يكون بسبب عدة عوامل مثل:

-ظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة على البشرة.

-ضعف في عضلات الجسم بشكل عام.

-ترقق البطانة الداخلية للجهاز الهضمي وبالتالي يمكن أن تحدث مشاكل في الجهاز الهضمي.

-تشنج في أربطة وأوتار الجسم وانخفاض كتلة العضلات.

-هشاشة العظام وتلف الغضاريف وآلام في المفاصل.

ماهي الأسباب التي تؤدي إلى انخفاض مستويات الكولاجين؟

من العوامل التي يمكن أن تسبب نقص الكولاجين في الجسم هناك العديد منها نذكر أهمها:

– التعرض المباشر لأشعة الشمس فوق البنفسجية، الذي يؤدي إلى تفكيك وتسريع مادة الكولاجين في البشرة.

– التقدم في السن لأن هذا السبب أمر طبيعي لا مفر منه، حيث كلما تقدم الإنسان في العمر،  تبدأ عمليات إنتاج الكولاجين في الجسم في الانخفاض بالتدريج.

-الإفراط في التدخين حيث تحتوي السجائر على مواد كيميائية، يمكن أن تلحق الضرر بهذه المادة الحيوية في تمدد جلد البشرة والجسم بشكل عام.

-أسباب أخرى مثل بعض المشاكل الوراثية، وبعض العادات السيئة التي تدخل في نظامنا الغذائي مثل إتباع نظام غذائي غني بالسكريات و الكربوهيدرات المصنعة ،كذلك بعض أمراض المناعة الذاتية.

من هم المرشحون لحقن كولاجين البشرة؟

-غالبًا ما يتم إجراء حقنه على جلد الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 30 عامًا ، عندما تبدأ آثار التجاعيد والخطوط الرقيقة في الظهور على الوجه أو أي جزء آخر من الجسم.

-لا توجد قيود على العمر لحقن كولاجين البشرة والجسم، لذلك يمكن إجراء حقن هذه المادة لمن هم دون سن 20 ، لكن لا ينبغي إعطاؤه للأطفال

-عدم إجرائه لمرضى السكري والقلب وضغط الدم،ما لم يقرر الطبيب أن الحقن ممكن.

-لا تقتصر حقن كولاجين  البشرة على النساء فقط ، بل يمكن أن يستخدمها الرجال أيضًا ، على الرغم من أن النساء أكثر عرضة للخضوع لهذا الإجراء.

-سيحدد طبيبك المختص ما إذا كان الإجراء مناسبًا لك أم لا، عن طريق طلب بعض اختبارات الحساسية والاختبارات الطبية البسيطة للتأكد من أنك بصحة جيدة.

أنواع كولاجين الجسم

يوجد 16 نوعًا مختلفًا من الكولاجين ، لكن غالبيته يتكون من هذه الأنواع في الجسم:

*النوع الأول:

وهو على شكل ألياف متماسكة ومضغوطة بقوة حيث يشكل 90٪ من كولاجين الجسم، ويشارك في تكوين أجزاء مختلفة ، مثل الجلد والأربطة والعظام.

*النوع الثاني:

 يتكون من ألياف فضفاضة إلى حد ما، وعادة ما توجد في الغضروف المرن.

*النوع الثالث:

 يدخل هذا النوع في تركيبته في بنية العضلات وتزويدها بالدعم اللازم، وكذلك الشرايين وتكوين أعضاء الجسم المختلفة.

أنواع كولاجين البشرة

هناك أنواع مختلفة من كولاجين البشرة ويستخدم لحقنها نذكر أنواعه على الشكل التالي:

*النوع الأول هو:

نوع مستخرج من الأبقار يعرف باسم الكولاجين الحيواني، وهو النوع الأكثر شيوعًا والأكثر استخدامًا كونه يتميز بتكلفته المنخفضة.

 كما أنه لا يحتاج لأخذ عينة من جلد الشخص أو خلف أذنه كأنواع الكولاجين الأخرى، لكن الجانب السلبي هو أنه يسبب أحيانًا ردود فعل تحسسي لدى الشخص الذي قام بالحقن.

وهذا النوع ينقسم إلى نوعان آخران يتم سحبهما من الشخص الذي سيجري نفس الحقن:

-نوع رقم 1 يسمى “أتولوجين” يتم استخلاصه من قطعة من الجلد مأخوذة من شخص في عملية سابقة ، حيث يتم استخراج كمية من كولاجين جلد الشخص وتعقيمه وتحضيره ليصبح جاهزا للحقن.

*النوع الثاني هو:

نوع معروف باسم “المتماثلات” ، وهو عينة تؤخذ خلف أذن الشخص ويتم استنساخ الخلايا المسؤولة عن إنتاج مادة كولاجين الجسم ، ثم تعبئتها وتحضيرها للحقن.

من سلبيات هذين النوعين هو أن التكلفة مرتفعة نوعا ما ، ويجب على الطبيب أخذ عينة من جلد المريض أو من خلف أذنه قبل الحقن ، لكن له ميزة واحدة هي أنه لا يسبب الحساسية.

*النوع الأخير

 وهو النوع الأقل انتشارا واستخدامًا كونه يستخرج من الشخص المتوفى، حيث يتم تعقيمه وتعبئته وتحضيره للحقن، لكنه يتميز بأنه لا يسبب الحساسية بعد الحقن، وتكلفته مماثلة للنوعين المأخوذين من نفس الشخص.

ماهي أهم خطوات حقن كولاجين البشرة؟

كباقي الإجراءات التجميلية يتم الحقن عبر خطوات على الشكل التالي:

1-التجهيز المسبق للجراحة 

لا تدع كلمة “جراحة” تسبب لك القلق أو الخوف المسبق كما ذكرنا سابقاً ، أن حقن مادة الكولاجين هو إجراء بسيط ، والتحضير له يعني تغيير الملابس المعتادة وارتداء الملابس المخصصة للعمليات والتعقيم في العيادات أو المستشفيات.

2-مرحلة التخدير: 

غالبًا لا يتطلب هذا الإجراء تخديرًا، ولكن من الممكن طلب وضع القليل من كريم التخدير أو إعطاء القليل من التخدير قبل بدء الحقن من طبيبك المختص.

3-الحقن:

هي عملية لا تستغرق وقتًا طويلاً، بحيث تُستخدم محاقن خاصة بهذا الإجراء التجميلي والذي يتناسب مع المنطقة التي ستحقن.

4-فترة التعافي:

 مباشرة بعد الحقن يجب أن أخذ قسط من الراحة اللازمة لمدة ساعة على الأغلب، لكن لا داعي لقضاء الليلة بأكملها في العيادة أو المستشفى، حيث يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس اليوم مع موعد متابعة في غضون أسبوع على الأكثر.

5-نتائج العملية:

قد تظهر النتائج بعد أيام قليلة من الحقن، قد يشعر المريض ببعض الألم والاحمرار لكن لا داعي للقلق، كل هذه الأعراض هي أعراض جانبية للحقن ولا داعي للخوف أو القلق منها.

 لكن في حالة أنك لاحظت ظهور بعض الانتفاخ، فسرعان ما سيزول بوضع الكمدات الباردة أو استخدم المرهم الذي سيصفه لك الطبيب بعد الحقن مع ضرورة استشارته على الفور.

6-بعد العملية

يمكن للمريض ممارسة حياته الطبيعية بشكل كامل بعد يومين من الحقن ، مع مراعاة عدم التعرض المباشر لأشعة الشمس أو وضع مستحضرات التجميل والمبالغة في استعمالها، إذا كان حقن كولاجين البشرة.

كذلك يجب تجنب التدخين لمدة أسبوعين على الأقل بعد الحقن، حتى يتم امتصاص مادة الكولاجين بشكل طبيعي من خلال البشرة.

ماهي فوائده للبشرة؟

لكولاجين البشرة العديد من الفوائد التي لا تعد ولا تحصى، مما يجعله من أكثر الخيارات الأكثر شعبية بين النساء ، حيث أنه مادة طبيعية وغالبًا ما تحتوي على مواد غير ضارة، نذكر فوائده والتي تتجلى في:

-يجعل الشفاه والخدود تبدو أكثر امتلاءً

-إزالته للخطوط الدقيقة والتجاعيد على البشرة.

يساعد في امتلاء تضخم بعض أجزاء الجسم مثل الصدر والأرداف

-يقضي على السيلوليت والخطوط البيضاء التي توجد في أجزاء مختلفة من جسم الإنسان.

-يعمل على توحيد لون البشرة ويجعلها أكثر نعومة كما أنه فعال في إزالة البقع الداكنة .

ماهي أهم المصادر الطبيعية لتعزيزه على البشرة؟

كل شخص معرض للتجاعيد نتيجة تقدمه في السن أو تجاعيد الشيخوخة المبكرة ، لذلك يجب الحذر من وجود خلل في إنتاج هذه المادة الحيوية، ولذلك نحن بحاجة إلى الحصول عليها من مصادر طبيعية ، حيث يمكننا حل هذه المشكلة دون الحاجة إلى عناصر خارجية.

لذا يجب أن نتناول الأطعمة التالية والتي تعد من أهم المصادر الطبيعية لكولاجين البشرة والجسم معا، وسنذكر هذه المصادر الطبيعية على التوالي حسب أهميتها.

1- الأطعمة البحرية

تحتوي المأكولات البحرية ، مثل المحار والأسماك على كمية جيدة من الكولاجين الموجود في العظام والأربطة ، كونه من الأشكال التي يسهل امتصاصها.

فهذه المادة الحيوية تكون موجود في الأجزاء التي لا نأكلها في الأسماك مثل الرأس أو العيون، لذلك يجب الاستفادة من هذه الأجزاء كمصادر طبيعية وذلك بطبخ مرقها وشربها.

2- لحم الدجاج

 لحوم الدواجن البيضاء تعتبر مصدر طبيعي وغني جدا  بالكولاجين، والدليل على ذلك أنع عندما نقوم بتقطيعها نلاحظ مدى وفرة كمية النسيج الضام الكبيرة في هذه اللحوم البيضاء، كذلك تعتبر أعناق الدجاج مصادر غنية لتعزيز كولاجين الجسم، لدوره الفعال  في التهاب المفاصل كما أثبتت الدراسات ذلك.

2- الخضروات الورقية

يساعد تناول الخضار بشكل عام على زيادة نضارة البشرة وإشراقها ،خصوصا الخضار الورقية كالسبانخ والملفوف والخس والسلق بشكل يومي، في نظامنا الغذائي لأنها تحتوي على مضادات الأكسدة مثل اللوتين (Lutein) ، وبالتالي  تزيد من مستويات هذه المادة الحيوية في الجسم.

3-فيتامين “سي”

يلعب فيتامين “سي” دورًا رئيسيًا في إنتاج مادة الكولاجين ، لذلك من المهم الحصول على ما يكفي من هذا الفيتامين، وذلك من خلال تناول البرتقال والفراولة والطماطم والليمون الحامض والفلفل وجميع أنواع التوت.

4-الفول

يحتوي الفول على حمض الهيالورونيك الذي يحفز إنتاج كولاجين البشرة، وامتصاص السوائل كما أنه يحافظ على ليونة الأنسجة ونضارة البشرة.

يمكنك إضافة كمية قليلة من الفول إلى أطباق السلطة المختلفة ، كذلك يمكن تناول زبدة الفول السوداني فهي تفي بالغرض.

5- بياض البيض

على الرغم من أن البروتين الموجود في بياض البيض   لا يحتوي على النسيج الضام الموجود في المصادر الطبيعية للكولاجين ، إلا أنه يحتوي على كميات كبيرة من البرولين ، وهو أحد أهم الأحماض الأمينية التي يحتاجها الجسم لإنتاجه.

6- بذور الكتان

تعتبر بذور الكتان مصدرًا مهمًا لدهون أوميغا 3 الصحية، لأن خلايا البشرة محاطة بطبقة من الدهون تتكون منها.

فقد تزيد سماكة هذه الطبقة كلما زاد تناول أوميغا 3، حيث أن زيادة هذه الدهون في خلايا الجلد ستساعد على منع ظهور التجاعيد، لذلك ينصح خبراء التجميل بتناول ملعقة كبيرة من بذور الكتان يوميا لزيادة كولاجين البشرة والجسم .

7- الكزبرة

إن الكزبرة من العناصر الغذائية التي تحتوي على حمض اللينولينيك (Linolenic acid) ، وهو أحد مضادات الأكسدة المهمة في مكافحة الجذور الحرة في الدم ، وبالتالي إبطاء ظهور علامات التجاعيد والشيخوخة لدى النساء وتعزيز صحة البشرة.

8-الثوم

عندما يتعلق الأمر بزيادة كولاجين البشرة، يصبح الثوم هو الأفضل بالنسبة للأشخاص الذين لا يرغبون في تناوله أو شم رائحته.

فهو غني بالكبريت وبعض الأحماض الطبيعية، التي تعالج تلف البشرة وتعزز إنتاج كولاجين الجسم، كما يمكنك إضافة الثوم إلى أنواع السلطة والاستمتاع بفوائده الصحية التي لا تعد ولا تحصى.

ماهو أفضل كولاجين للبشرة؟

ليس من الممكن على الإطلاق تحديد أفضل كولاجين للبشرة، لأن كل شخص لديه نوع يناسب طبيعة بشرته ، كما أن جراح التجميل يقوم بتحديد النوع المناسب لكل شخص بعد اختبارات وتحليلات مختلفة.

ولكن عادة ما يكون الكولاجين المستخلص من جلد الإنسان أفضل، لأنه لا يسبب الحساسية إطلاقاً ، ونتائجه تدوم لفترة أطول من النوع الحيواني.

ماهي أنواع المكملات والكريمات لكولاجين البشرة وهل هي مفيدة؟ 

ظهرت في السنوات الأخيرة العديد من المنتجات التي يُعتقد أنها تزيد من إنتاج كولاجين الجسم، فقد تأتي هذه المنتجات بأشكال مختلفة مثل كبسولات ومساحيق قابلة للذوبان في الماء وكريمات، وهنا سوف نذكر بعضها حسب الدراسات والأبحاث في هذا الصدد:

*كريمات كولاجينية:

هي جزيئات كبيرة الحجم بطبيعتها، لذلك غالبًا لا تتغلغل بعمق في الجلد عند استخدامها كمستحضرات أو كريمات، مما قد يعني أن العديد منها ليست فعالة للبشرة وغير مفيدة، كما أن البحث عن فوائدها لا يزال ناقصا في العرض والطلب.

* أمبولات كولاجين البشرة

تعتبر أمبولات كولاجين البشرة من أحدث النتائج الناجحة لمستحضرات التجميل، التي تقضي على التجاعيد والخطوط الرقيقة على الوجه والجسم بشكل عام.

بحيث يتم استخدام الحقن لفترة قصيرة، ويتم استخدام إبر الكولاجين بواسطة جراح تجميل متخصص، ولا يمكن استخدامها من قبل شخص واحد كذلك لا يتم بيعها في الصيدليات.

* حقن للبشرة

هي عملية غير جراحية لا تتطلب تخدير كامل أو جزئي، ولا تستغرق الكثير من الوقت وتظهر نتائجها بعد فترة حقن قصيرة، حيث تتراوح من أسبوعين إلى 3 أسابيع حسب نوع الكولاجين المستخدم.

 كما أن تأثيراته مؤقتة مما يعني أن نتائجه ليست دائمة، لذلك يجب تكرار الحقن من 2 مرات إلى 4 مرات في السنة، حسب ما يحدده الطبيب، وذلك للحفاظ على المظهر الشبابي الخارجي.

* مكملات كولاجينية

إن هذا النوع من المكملات يمكن أن يؤدي إلى نتائج إيجابية كما تشير الأبحاث الأولية، وبالتالي تنعكس على العظام والبشرة وصحة الجسم بشكل عام.

يمكن لبعض هذه المنتجات أن تساعد في الواقع على زيادة كمية كولاجين الجسم ، ولكن ليس هناك فائدة مؤكدة لها حتى الآن .

ولا تعتبر بديلاً عن المصادر الطبيعية المذكورة أعلاه التي تساعد على الحفاظ بشكل طبيعي على مادة الكولاجين وتحفيز إنتاجه بشكل أفضل.

هل من الممكن أن يسبب كولاجين البشرة أية أضرار؟

على الرغم من فوائد كولاجين البشرة المتعددة لأنه مادة طبيعية ، يجب أن نكون على دراية بأضراره أيضا على الجسم، فمعظم الأنواع الحيوانية منه تكون مستخرجة من الأبقار.

وبالتالي يمكن أن تسبب في بعض الحالات مشاكل صحية نحن في غنى عنها، لأن بعض الناس لديهم حساسية من هذا النوع من المنتجات الحيوانية.

وإذا لم يتم اختبار قابلية الشخص للحقن بالمواد الحيوانية، حيث قد يؤدي ذلك إلى التهاب وظهور البثور والحكة ، فمن الضروري التأكد من إجراء هذا الاختبار على وجه التحديد قبل استخدامه.

ماهي أهم الوسائل التي قد تساعد في تنشيط إنتاج هذا المكون الحيوي للبشرة؟

هدف كل السيدات هو الحفاظ على بشرة مشدودة و نضرة ومشرقة، ويرتبط تحقيق هذا الهدف ارتباطًا مباشرًا بقدرة بشرتهم على إنتاج هذا المكون الحيوي، لذلك سوف نقدم لكم فيما يلي 6 طرق لتحفيز إنتاجه وهي على الشكل التالي:

1- إتباع نظام غذائي

إن إتباع نظام غذائي بشكل عام له دور مهم في زيادة إنتاج كولاجين البشرة والحفاظ على نضارتها، بحيث يوصي خبراء التغذية في هذا الصدد بتناول الأطباق التي تحتوي على الثوم والفاصوليا والملفوف.

لأن هذه الأطعمة تسهل عملية تكوين الكولاجين، كونها غنية بالكبريت الذي يحمي البشرة بشكل صحي.

كذلك يلعب فيتامين “سي” أيضًا دورًا تحفيزا في إنتاج كولاجين البشرة، وتقليل الضرر التأكسدي للخلايا، ويمكننا الحصول على هذا الفيتامين من الحمضيات والبقدونس والبروكلي والكيوي والسبانخ.

2- تدليك البشرة لتحسين تماسكها

يساعد تدليك البشرة على تغذية ذاكرة العضلات، وذلك نتيجة تنشيطها وزيادة شد البشرة وتسريع الدورة الدموية.

هذا الروتين سيعطي مظهرًا شبابيًا للبشرة، فالخبراء أيضا ينصحون بالتدليك كجزء من العادات اليومية، عند استخدام مستحضر العناية بالبشرة.

3- ترطيب البشرة

يعتبر الترطيب اليومي للبشرة خطوة جد هامة، وذلك باستخدام كريم نهاري مرطب ومضاد للتجاعيد وكذلك كريم ليلي لتحسين تماسك البشرة.

كذلك فإن ترطيب البشرة يرتبط باستهلاك ما لا يقل عن 8 أكواب من الماء يوميًا، واستهلاك الفاكهة والخضروات الغنية بالماء، كل هذه الخطوات ستعمل بشكل طبيعي على زيادة إنتاج الإيلاستين وكولاجين البشرة.

4-الكريمات الكولاجينية

ليست كل الكريمات الغنية بالكولاجين تفي بالغرض ، لأن جزيئاتها عادة ما تكون كبيرة ولا تتغلغل بعمق في البشرة.

 لهذا الغرض ينصح الخبراء بالبحث عن المنتجات التي تحتوي على الأحماض الأمينية الكولاجينية ، والتي تتميز بجزيئات صغيرة تصل بسهولة إلى الطبقات العميقة من البشرة ، مما يؤدي إلى شدها وبالتالي اختفاء التجاعيد والخطوط الرقيقة.

5- الامتناع عن التدخين

يقلل النيكوتين من إنتاج كولاجين البشرة والجسم ، فضلاً عن تدمير ألياف الإيلاستين ، مما يجعل البشرة أقل مرونة وحيوية.

 أما بالنسبة لدخان السجائر، فهو يقلل من تدفق الدم على مستوى خلايا الجلد، ونتيجة لذلك يفتقر إلى الأوكسجين ، والعناصر الغذائية الأساسية الضرورية للصحة ، مما يسرع من ظهور التجاعيد ، وجفاف البشرة ، وفقدانها للحيوية والنضارة.

6- التقليل من تناول السكر

إن ضرر السكر لا يقل عن ضرر التدخين ، حيث أنه يلتصق باستمرار بكولاجين البشرة بسبب آلية تسمى “التسكر”.

 حيث يثقل الجلوكوز، الذي يصبح أقل مرونة ، ويجعل البشرة أكثر جفافًا وبلا نضارة ، ويسرع من شيخوختها،لذلك يوصى بتقليل استهلاك السم الأبيض قدر الإمكان.

ماهي تكلفة حقن كولاجين البشرة والجسم؟

لكل نوع من أنواع هذا المكون الحيوي سعر مختلف كما ذكرنا سابقًا ، فكولاجين الحيوانات هو أغلى الأنواع الأخرى المستخرجة من البشر ، إذا قارناه على سبيل المثال بحقن البوتوكس أو حقن الفيلر.

تتراوح تكلفة حقن كولاجين البشرة في الدول العربية، مثل مصر مثلا ما بين 600 دولار و 900 دولار ، وفي المغرب من 1000 دولار إلى 1500 دولار.

 أما في تركيا تتراوح من 500 دولار إلى 1000 دولار، لذلك ليس هناك تكلفة محددة، فهي تختلف من بلد لآخر زيادة على سعر السفر والإقامة وغيرها من الإجراءات الأخرى.

ماهي أفضل المستشفيات والعيادات التي تقوم بهذا الإجراء؟

تقوم جميع العيادات ومستشفيات التجميل حول العالم بالقيام بهذا الإجراء التجميلي، نظرًا لسهولته ونجاحه. لكن من الضروري العثور على مركز تجميل أو مستشفى يقدم هذا الحقن بامتياز دون أن ننسى مهارة الطبيب.

لأننا نجد بعض العيادات الأخرى متخصصة أو ليس لديها ترخيص، لحقن البشرة أو أي مناطق أخرى من الجسم، لذلك يجب على الشخص الذي سيخضع له دراسة موقع الحقن لتجنب المخاطر أو المضاعفات المحتملة، وسوف نساعدكم ونقدم لكم مراكز التجميل و المستشفيات والعيادات المتخصصة في هذا المجال في بعض الدول .

1-مستشفى فيتاني في تايلاند

 وهي من أكبر مستشفيات التجميل وأهمها في تايلاند، حيث يقوم أطباؤها بإجراء العديد من العمليات التجميلية بالإضافة إلى الإجراءات الأخرى غير الجراحية كحقن كولاجين الوجه والشفاه والخدود.

2-عيادة النجار في مصر

أحد المراكز التجميلية الرئيسية والمعروفة لحقن البوتوكس وكولاجين البشرة والجسم بشكل عام.

3- عيادة الجراحة التجميلية دبي

هي عيادة تجميلية تقوم بتقديم خدماتها على أعلى مستوى من الكفاءة والجودة، من قبل متخصصين أكفاء.

ماسكات طبيعية للعناية اليومية وتعزيز كمية كولاجين البشرة

كل سيدة تطمح أن تكون جميلة في كل الأوقات، ولا تحب أن ترى خطوط تعبيرية على وجهها، فهي محبة للحياة والجمال بشكل مستمر.

 لذلك سوف نقدم ماسكات طبيعية تحضر في المنزل بأقل التكاليف، لتعزيز كمية لأبأس بها من كولاجين البشرة لإشراقها ونضارتها.

1-ماسك العسل والجزر

*المكونات 

-1 جزرة مسلوقة

-2 ملاعق كبيرة عسل النحل

-1 ملعقة صغيرة زبادي

*طريقة التحضير

نخلط كل المكونات في الخلاط للحصول على خليط متجانس، ونطبقه على بشرة نظيفة، مع التدليك بحركات دائرية بلطف.

نترك هذا القناع لمدة 15 دقيقة أو حتى يجف تماماً، ثم نشطف البشرة بماء دافئ معتدل، مع تكرار هذا الماسك 2 مرات في الأسبوع للحصول على نتائج جيدة.

2- قناع الأناناس وفيتامين “سي”

*مكونات القناع

-قرص من فيتامين سي

-2 ملاعق كبيرة من عصير الأناناس وعصير البرتقال

– كوب ماء

*كيفية استعمال الماسك

نقوم بإذابة قرص فيتامين سي في الماء، في هذه الأثناء نضع عصير الأناناس وفيتامين “سي” المذاب على نار هادئة  لبضع ثواني، ثم نتركه حتى يبرد ونطبقه على بشرة نظيفة لمدة ساعة من الزمن.

ويمكنك غسله أو تركه إلى حين خروجك من المنزل،هذا القناع يطبق مرة واحدة في الأسبوع.

3- وصفة زيت الجزر و البقدونس

*المكونات

-1ملعقة صغيرة من زيت الجزر

-1ملعقة كبيرة من العسل

-أوراق البقدونس

-ماء مغلي

كيفية الاستعمال

نقطع أوراق البقدونس ونضعها في مقدار من الماء المغلي لمدة 30 دقيقة ،بعدها نطحنه في الخلاط الكهربائي دون إزالة مائه حتى يصبح مثل الكريمة.

ونضيف له العسل وزيت الجزر  ونحرك العناصر جيدا. نترك القناع حتى يجف تماماً لمده 20 دقيقة ثم نغسل البشرة بالماء الفاتر.

4- قناع البيض وعصير الليمون

* مكونات القناع

-بياض بيضة

-1/2 عصير ليمون

*الطريقة

نقوم بفصل بياض البيض عن الأصفر، ونخلط البياض مع1/2 ملعقة صغيرة من عصير الليمون بشوكة إلى أن يتجانس دون الوصول إلى درجة أن يصبح رغوة.

نطبقه على بشرة نظيفة بواسطة قطن نظيفة إلى أن يجف لمدة 15 دقيقة، بعدها يغسل الوجه بماء دافئ لتسهيل إزالته، لأن البيض يصبح لاصقاً على البشرة ثم نضع المرطب. المناسب

يكرر هذا القناع 2 مرات في الأسبوع، وستلاحظين النتيجة بشرة مشدودة وأكثر نعومة ولون متجانس وخدود منتفخة.

ملاحظةيفضل استخدام هذا الماسك في المساء، لأن الليمون عنصر حساس للضوء وعند التعرض للشمس يسبب ظهور البقع الداكنة.

خاتمة

إذن فالكولاجين هو بروتين الجسم الذي يجعل البشرة تبدو أصغر سنا وأكثر حيوية، وعندما يكون هناك ما يكفي من هذا المكون الأساسي في الجسم ، تصبح البشرة ناعمة ومشدودة .

من ناحية أخرى، فإن نقصه يحرم البشرة من إشراقها ، مما يتسبب في ظهور التجاعيد والخطوط الرقيقة.لذلك يجب أن ننتبه لنظامنا الغذائي والامتناع عن بعض العادات السيئة مثل التدخين وممارسة الرياضة وتطبيق الوصفات الطبيعية التي تعزز من إنتاجه على البشرة.

يمكنك مشاهدة الفيديو والتعرف أكثر لتطبيق كولاجين طبيعي منزلي

قد يعجبك أيضاً